المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحسين في الفكر المسيحي


moonskydesert
11-04-2006, 02:54 AM
بسمه تعالى
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والمرسلين لاسيما الصادق الأمين حبيب إله العالمين أباالقاسم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين المعصومين وعلى أصحابه الميامين

أضع بين يديكم لمحة لكتاب استوقفني وقرأته ولم أستطع تركه حتى أنهيته هو كتاب لباحث وصحفي ولاهوتي ومفكِّرعربي مسيحي الأستاذ أنطون بارا ويخط في هذا الكتاب الذي أسماه(الحسين في الفكِّرالمسيحي) وهذه بعض العبارات التي خطّها الكاتب في مؤلفه:
ثورة الحسين لمن..؟
لم تحظ ملحمة إنسانية في التاريخين القديم والحديث بمثل ماحظيت به ملحمة الاستشهاد في كربلاء من إعجاب ودرسٍ وتعاطف فقد كانت حركة على مستوى الحدث الوجداني الأكبر لأمة الإسلام بتشكيلها المنعطف الروحي الخطير الأثر في مسيرة العقيدة الإسلامية والتي لولاها لكان الإسلام مذهباً باهتاً يركن في ظاهر الرؤوس لاعقيدة راسخة في أعماق الصدور وإيماناً يترع في وجدان كل مسلم
لقد كانت هّزة وأية هزّة زلزلت أركان الأمة من أقصاها إلى أدناها ففتحت العيون وأيقظت الضمائر على مالسطوة الإفك والشر من اقتدار وماللظلم من تلاميذ على استعداد لزرعه في تلافيف الضمائر ليغتالوا تحت ستر مزيفة قيم الدين وينتهكوا حقوق أهليه ويخمدوا ومضات سحره الهيولية .
كانت ثورة بمعناها اللفظي ولم تكن كذلك بمبناها القياسي إذ كانت أكبر من أن تستوعب في معنى لفظي ذي أبعاد محدودة وأعظم من أن تقاس بمقياس بشري
كانت ثورة رقت درجات فوق مستوى الملحمة كما عهدنا الملاحم التي يُجاد بها بالأ نفس فأية ملحمة هي استمدت وقودأحداثها من عترة النبي وآل بيته الأخيار .؟ وأية انتفاضة رمت إلى حفظ كيان أمة محمد وصون عقيدة المسلم وحماية السُّنة المقدسة وذبِّ أذى المنتهكين عنها..؟
فإذا نظرنا إليها بمنظار الملاحم لم يفتنا مافيها من كبر فوقها فالملاحم والثورات التي غيرت مجرى التاريخ والأمم تقاس عادة بمدى إيجابية وعظم أهدافها وإمكانية تساميها إلى مستوى العقيدة أو المبدأ لمجموع فئة ما أو فئات وعلى هذا المقياس تكون ثورة الحسين عليه السلام الأولى والرائدة والوحيدة في تاريخ الإنسانية مذ وُجدت وحتى تنقضي الدهور إذ هي خالدة خلود الإنسان الذي قامت من أجله.

هذا الكتاب تناقلته الآراء على ألسنة المثقفين وأثنوا عليه وستجدون ذلك في قسم منه بتوثيق المقالات الصادرة بالتعليق على الثناء على هذا الكاتب وهذا الكتاب الذي مزج فيه أنطون بارا بين تضحية الأنبياء كسيدنا عيسى عليه السلام والإمام الشهيد سبط الرسول الخاتم صلوات الله عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين وعلى أصحابه الميامين وبالسفر عبر صفحات هذا الكتاب ستطالع المزيد مما وثّقه أنطون بارا بشفافية وقدرة طيبة على البحث والاستقصاء والاستيعاب الجيد والتمثُّل للحادثة عقائدياً وتاريخياً ورؤية فريدة ويستنبط التحاليل بأسلوب غير معهود
المسيح هل تنبأ بالحسين ؟؟؟
تنوّع الإعجاز من خلال ثورة الحسين وشهادته عليه الصلاة والسلام ستجدون الكتاب شيِّق وبتحقيق وتوثيق والكتاب يقع في ثلاثمائة وخمسة وخمسين صفحة وهي الطبعة الثانية وتاريخ الطبع 1426للهجرة الشريفة الموافق\2005 للميلاد الناشر فاروس

أسألكم الدعاء لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات
أخوكم سماحة السيد moonskydesert:present:

بنـ الحسين ـت
11-04-2006, 02:50 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

فإذا نظرنا إليها بمنظار الملاحم لم يفتنا مافيها من كبر فوقها فالملاحم والثورات التي غيرت مجرى التاريخ والأمم تقاس عادة بمدى إيجابية وعظم أهدافها وإمكانية تساميها إلى مستوى العقيدة أو المبدأ لمجموع فئة ما أو فئات وعلى هذا المقياس تكون ثورة الحسين عليه السلام الأولى والرائدة والوحيدة في تاريخ الإنسانية مذ وُجدت وحتى تنقضي الدهور إذ هي خالدة خلود الإنسان الذي قامت من أجله.

جزاك الله خير الجزاء مولانا فعلا موضوع جدا رائع

السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين

majedmosley
03-24-2007, 07:49 AM
بمناسبة ذكرى استشهاد السيد المحسن ابن السيده الزهراء نرفع احر آيات التعازي الى
مقام سيدي صاحب العصر و الزمان عجل الله فرجه و الى شيعة أمير المؤمنين بهذا المصاب
الجلل الذي هز عرش الله فسلاما على الصديقه الطاهره وسلاما على ضلعها المكسور و
لعنة الله على ظالميها --- فسلاما على الصديقة الطاهرة وسلاما على ضلعها المكسور

ابوجعفر
05-15-2007, 04:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وال محمد
السلام عليكي ياسيدة ومولاتي ياقطمة الزهراء - السلام عليكي ياممتحنة امتحنك اللله قبل ان يخلقك فوجدك لما امتحنك به صابره السلام عليكي يابنت رسول الله -السلام عليكي يابنت حبيب الله - السلام عليكي يابنت صفي الله - السلام عليكي يابنت محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله - السلام عليكي يا ام الحسن والحسين -
نرفع اسمى اياتي التعازي الى مقام سيدناو ومولانا رسول الله وحبيه وخليله وصفيه - ثم الى مقام امير المؤمنين ثم الى مقام الحسن والحسين ثم الى مقام الائمة المعصومين
نرفع اسمى اياتي التعازي الى مقام سيدنا ومولانا صاحب العصر والزمان - ثم الى مقام المراجع العظام ثم الى شيعة امير المؤمنين عليه السلام في هذه المصيبة الجليلة على قلوبهم وقلوبنا
ولعن الله العصابة الظالمه ومن تبعهم الى يوم القيامه
ماذا على من شم تربة احمد ان لا يشم مد الزمان غواليا
صبت علي مصائب لو انها صبت على الايام صرنا لياليا


السلام عليكي ياسيدتي ومولاتي يازهراء
الهم ارزقنا زيارتهم وفي الاخرة شفاعتهم يالله بالزهراء وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ياكريم ياكريم ياكريم بارحمتك يارحم الرحمين