المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة فتاة ينشق لها الجبل.... لترى أبا الفضل العباس عليه أفضل الصلاة والسلام


قطر الندى
12-26-2004, 08:21 PM
قصة فتاة ينشق لها الجبل.... لترى أبا الفضل العباس عليه أفضل الصلاة والسلام

قصة فتاة ينشق لها الجبل.... لترى أبا الفضل العباس عليه أفضل الصلاة والسلام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم

احبتي الاعضاء .. اليكم هذه القصة اللتي تبين و تؤكد على أن من طلب الحبيب و هم محمد واله الطاهرين يراه حتى و لو كان جاهلا أي قليل العلم و التعلم.. فالمهم هو ما نحمله من حب لهم سلام الله عليهم..

في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس و إن لولا العباس لما تشافت ..

فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد لذلك ..

فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام

قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلا

فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..

أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..
فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه

فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا

قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل و هذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال كما أن انشقاق الجبل محال ..

ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت لزفافها و دنت من الحبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل يا سيدي و مولاي ...

وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها و تضع هذا العقد بيد والدها ..

و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..

فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..

هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...

فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس سلام الله عليه..

و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الاخره..

و فقنا الله و إياكم و جعلنا من الذاكرين للإمام روحي فداه و اصدق التابعين و الأنصار.
تحياتي
منقول...للفائده...

اللهم صلي على محمد وال محمد

ونسالكم الدعاء

بنـ الحسين ـت
12-26-2004, 08:32 PM
اللهم صلى على محمد وآل محمد
اللهم ارزقنا شفاعة محمد وآل محمد
ياسيدي ومولاي يا ابا الفضل العباس
اعنا سيدي على زيارتك ومحبتك

نور الامل
12-27-2004, 11:55 AM
اللهم صلى على محمد وآل محمد
اللهم ارزقنا شفاعة محمد وآل محمد
ياسيدي ومولاي يا ابا الفضل العباس
اعنا سيدي على زيارتك ومحبتك


نسألكم الدعاء

ابو آمنة
12-27-2004, 12:12 PM
السلام عليك ياسيدي ومولاي ياباب الحوائج

شكرا لك أختي الفاضلة قطر الندى

فلقد عيّشتني القصة في جو ولائي لآل محمد

عليهم صلوات الله

قطر الندى
12-27-2004, 02:32 PM
مشكورين على المرور
مع تحياتي العطره لكم من ...قطر الندى

عاشق الأمير
12-28-2004, 10:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

سيحدث ما هو أكثر من هذه القصة إن آمنا بهم إيماناً حقيقياً وليس إيماناً مادياَ ..

مثل ذلك الشخص الذي جلس ليحسب كم هي حسناته في ذلك اليوم وكم سيئاته ويحسب الفرق بينها وكانت الحسنات أكثر وووو...

أو كالذي جلس يحسب عدد حسنات الصلاة في المسجد فقرر أخيراً أنها تغنيه عن أداء الفرض لـ 30 سنة فاستبشر ووووووز ...

تحياتي ..

فاطِمة
12-29-2004, 06:35 PM
اللهم صلى على محمد وآل محمد
اللهم ارزقنا شفاعة محمد وآل محمد
ياسيدي ومولاي يا ابا الفضل العباس
اعنا سيدي على زيارتك ومحبتك

ابن المدينه
12-29-2004, 10:38 PM
ان لي مع العباس عليه السلام قصة شخصية حدثت معي والله على مااقول شهيد ,والسبب هو علاقتي بسيدي العباس منذ صغري ,فكنت اسمع مصيبة كربلاء ولا ابكي حتى اسمع مقتل العباس وهذا شيئا لا ارادي في داخلي واشعر بالم شديد وغيظ كاني بداخله روحي فداه ,كما اني عندما ازور الحسين عليه السلام في كل سنه في كربلاء ,انظر لحضرة العباس عليه السلام وانتظر فراغي من زيارة ابا عبدالله روحي فداه ,حتى التصق بشباك ابا الفضل كفيل زينب في يوم البلاء عليهم السلام.ففي يوم من الايام واجهتي مشكله كبيره جدا في الجامعه لا يستطيع ان يحلها لي الا شخص واحد وكان هاذا الشخص ميئوس منه وقد ترددت اليه برفقة اخي الاكبر لعلو مركز اخي ولكن لم ينفع الامر ,وبات الامر شبه المستحيل وصار مستقبلي يضيع من يدي ,ولكن اصررت على ان اذهب اليه مرة اخيره ومعي العباس عليه السلام ,فذهبت الى مكتب هاذا المسؤل ولكن لم يسمح بدخول احد وقد طال الانتظار فبدئت افقد اعصابي وقلت بغضب داخل نفسي اينك ياعباس عني, ألست انا من ابكي لذكرك .والله عليا شاهدا ماهي الا وثواني واشم رائحة حضرة امامي العباس تلفني وكائنه بجنبي وخرج المسئول من مكتبه بنفسه ونظر لي مبتسما وقال لي ماعندك قلت له طلبي فقال لي تفضل للمكتب واستريح وارسل فاكس للادارة بموافقته من غير ان انطق بحرف واحد.فكانت من اسعد لحظات حياتي واعزها شئنا وقد انستني فرحة العياس عليه السلا فرحة الموافقه. وهذا لا يدل على علو شائني بل على وفائهم عليهم السلام لمحبيهم.

عاشق الأمير
12-29-2004, 11:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد .. آمنا بالله ..

تحياتي ..