المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تعانين من مشكلة؟!!!!


قطر الندى
12-12-2006, 08:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف
كل منا وله مشاكله الخاصة, وتختلف درحة صعوبة كل مشكلة.. وكل مشكلة ولها اسلوبها الخاص في حلها, وكذلك كل شخص له طريقته الخاصة في حل مشاكله. وكل شخص له اسلوبه الخاص في مواجهة مشاكله...

ولكن هنالك البعض لايتحمل هذه المشاكل فتراه ينهار وينهار نفسيا وجسديا.. مما يؤدي به الى الوقوع في حالة نفسية عصيبة قد تجعله ينسى معنى السعادة ومعنى الحياة, فتكون الحياة لاطعم لها بالنسبة له, وقد يسيئ الظن بالله, ويقد ينعزل عن الناس, ويتخلل تفكيره هواجس شيطانية قد تجره الى الهاوية...

ففي احدى المرات قام أحد الأشخاص من المحبطين.. والذي ربما قد ازدادت عليه المصائب.. فقرر أن ينتحر (فيجر نفسه الى الهاوية) فقد ربط الحبل في عنقه وثبته في السقف.. وأسقط نفسه... ولحسن الحظ بأن صاحبنا هذا كان بدينا (سمينا) مما أدى الى انقطاع الحبل.. بدلا من أن تخلع رقبته... ونجى من الموت...بأعجوبة!!!

ماذا فعل؟!!! أصبح بعد فترة أنسانا معروفا جدا.. وصار قائدا للمحبطين... وربما ألف كتبا قد تجاوزت الستة كتب...

لمعالجة.. المشاكل هنالك طريقتان.
. أولا: مواجهة وحل المشكلة.
ثانيا: الهروب من ا لمشكلة.طبعا الهوروب من المشلكة ليس بالحل الأمثل.. الا في حالات. قليلة قد يكون الهروب من المشكلة حلا مناسبا ولكن تكون في حالات نادرة.. لست بصدد ذكرها.

الأهم هو كيفية مواجهة المشاكل...

أحيانا تكون مشكلة معينة.. وأستطيع أن أجد لها الحلول الكثيرة حتى ولو لم تكن كلها مناسبة ولكن لابد من المحاولة.. ولكن في بعض الأحيان قد تواجه المرء مشكلة عويصة جدا وقد يرى صاحبها أن حلها أمر محال.... ولايمكن حلها.. وفي نفس الوقت هنالك مقوله مشهورة جدا وكثير من الناس يرددونها ألا وهي (لايوجد مشكلة الا ولها حل) برغم صحة هذه المقولة... وبرغم أن الكل أو معظم الناس يتفقون وهذه المقولة.. الا أن صاحب المشكلة العويصة والتي عجز عن حلها, بلا شك قد لايتفاعل مع هذه المقولة.. لأنه عجز عن حل مشكلته ويعتقد أن لا حل لمشكلته...

أختي....مهما كانت مشكلتك عويصة, وكبيرة والتي تؤرقك ليل نهار, إعلمي أن هنالك من يعاني منك بآلاف المرات وبمشاكل أكبر من مشاكلك بشكل كبير كبير..

فماذا تقولين في تلك المرأة المغربية مثلا التي ولدت بيد واحدة. أو ذاك اليمني الذي أصابته رصاصة طائشة عن طريق الخطأ وأصابت عينه وأنفه وأذنه. وماذا كان شعورك عندما سمعت عن تلك الفتاة التي أصيبت عائلتها بحادث مروّع ربما راح ضحيتها أبويها وأعز أقاربها.وماهو شعورك لو كنت في لبنان وجائك خبر تحطم بيتك بأكمله وبمن فيه (أمك وأبوك وجميع أخوتك) أو كنت في العراق وجاء خبر وفاة كل أفراد عائلتك؟!!
وماهو شعورك نحو ذلك الشاب أو الفتاة التي احترق أكثر جسمها وتشوه؟!!!!
ماهو شعورك عندما ترين قرى بل مدن بأكملها وهي مهددة بالموت بسبب المجاعة..
وماهو شعورك لو تسمعين عن فلبينية في الفلبين.. والكهرباء قد انقطع عنهم قبل مايقارب أكثر من شهر ولايستطيعون تسديد فاتورة الكثهرباء؟!!
ليتك رأيت مارأيت بعيني في احدى الدول.. حيث مئات بل ربما آلاف البيتوت من الخشب لاكهرباء عندهم ولاحمامات خاصة ولا أسلاك خاصة للمياه.. ويقطون حاجتهم في الشارع؟!!!!
أختي..ماهو شعورك لو كنت مكان احدى المتزوجات في احدى القرى لها ابنان وتسكن في غرفة واحدة فقط في بيت عمها وهذه الغرفة آيلة للسقوط؟


مهما كانت مشكلتك كبيرة.. كوني بالله واثقة وادعه بأن يزيل همك ويفرح كربك ويساعدك في حل مشكلتك وعليك بالتوسل بأهل البيت عليهم السلام..



خطوات لحل مشاكلك.
1/ أهم خطوة هي الثقة التامة بالله بأنه سيسهل عليك حل هذه المشكلة مهما كانت صعبة.
2/ طرح كل الحلول المتاحة لمواجهة المشكلة. والبدء بأفضلها.
3/ قراءة الكتب التي تحتوي على طرق حل المشاكل.
4/ استشارة أهل الخبرة.. أو استشارة من تعتقدين أنه يستطيع أن يساعدك في حل مشكلتك.. ولكن احذري بأن لاتفصحين عن مشكلتك الا لمن تثقين به ثقة كبيرة.. ولن يفضحك أو يفشي سرك. وكذلك بمن تثقي أو تتوقعي بقدرته على حل مشكلتك.
5/عدم اليأس... والتوكل على الله....




تساؤلان..هل مرت عليك مشكلة عويصة جدا؟!!..
وكيف قمت بحل ومواجهتها؟!!!...

ابو آمنة
12-12-2006, 08:57 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج آل محمد وأهلك عدو آل محمد
مشكورة أخيتي على هذا الموضوع المتكامل
تساؤلان..هل مرت عليك مشكلة عويصة جدا؟!!..
وكيف قمت بحل ومواجهتها؟!!!...
نعم أخيتي مررت بمشكلة عصيبة وليست (عويصة) لأنها حلت
وقتها ذهلت بل غرقت في بحر من الذهول
ولكن المشكلة تصبح أمرا هينا وسهلا إذا علمت أنك لست لوحدك .. بل كان الله معك
هنا تخف وطأة ألم تلك المشكلة وحدتها .. أما إذا أسلم أمرك للشيطان فإنه بالتأكييد سيعقد الأمر وسيجرك إلى ما لا يحمد عقباه
كنت في المشكلة فلم انس ذكر الله وطلب العون منه
ولم يمض وقت طويل حتى فرجت وسهل الأمر رغم أنه كاد يصل إلى حد الموت لولا لطفه وعنايته
ودبرت من عنده إنه وحده المدبر
موفقة أخيتي لكل خير

رياحين
12-12-2006, 11:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
شكرا جزيلا على هذا الموضوع الرائع
أريد أن أضيف نقطة على
خطوات لحل مشاكلك:
وهي الدعاء المستمر في كل وقت بالأدعية المروية عن النبي وأهل البيت عليهم الصلاة والسلام وغيرها من الأدعية وكثرة الإلحاح والتذلل على الله لأنه ورد عن الأئمة عليهم السلام بما معناه أنه لا يطول مع الدعاء بلاء
وأنا أسألكم الدعاء لي لمشكلة (ظاهرها ) لا حل له ولكن ببركة دعائكم سننال وإياكم الفرج إن شاء الله