المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضائل اهل البيت عليهم السلام


ya ali 14
01-07-2005, 04:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين

[ 1 ] أخبر أبو الحسين زيد بن جعفر بن محمد بن حاجب الخزازة قراءة عليه ، قال حدثنا أبو جعفر محمد بن عمار العجلي العطار ، قال نا الحسن بن حباش الدهقان ، قال حدثني الحسن بن موسى الخشاب ، قال نا عبيد بن أبي
عبيد الحنائي ، قال نا محمد بن الحسين بن علي بن الحسين ، عن أبيه ، عن جده ، عن علي عليه السلام ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : هبط الي جبريل فأخبرني أنكم قتلى وان مصارعكم شتى ، فحمدت الله على ذلك وسألته لكم
الخيرة . قال : فقال له الحسين عليه السلام : يا أبه فمن يزورها ويتعاهدها على تشتتها ؟ فقال : طوائف من أمتي يريدون بذلك بري وصلتي ، أتعاهدهم في الموقف فآخذ أعضادهم فأنجيهم من أهواله وشدائده .




[ 3 ] أخبرنا محمد بن عبد الله الحنفي ، قال أنا أحمد ابن محمد بن سعد فزاد ، قال نا أحمد بن موسى بن اسحاق ، قال نا أحمد بن قتيبة النهدي ، قال نا الحسن ابن سعيد الاحمسي ، قال : سمعت جعفر بن محمد يحدث عن أبيه عن جده يرفعه إلى الحسين بن علي عليه السلام قال : قلت يارسول الله ما لمن زارك ميتا ؟ فقال : من زارني ميتا أو زار أباك أو زارك أو أحدا من ذريتي زرته في الموقف حتى نخلصه من شدائد يوم القيامة .


[ 4 ] حدثنا علي بن الحسن بن يحيى العلوي وأبو حازم عمر بن علي الوشا القرشي ، قالا نا أبو المثنى محمد بن أحمد بن موسى الدهقان ، قال نا محمد بن منصور بن يزيد المقري ، قال نا علي بن عبد الرحمن القطان أو حدثت عنه ، قال نا عبيد بن يحيى بن مهران ، قال نا محمد ابن الحسين بن علي بن الحسين ، عن أبيه ، عن جده ، عن علي عليه السلام قال : زارنا رسول الله صلى الله عليه فعملنا له خزيرة وأهدت لنا أم أيمن قعبا من لبن وزبد وصحفة من ثريد ، فأكل رسول الله صلى الله عليه وأكلنا معه ، ثم وضأت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فمسح يديه ووجهه ولحيته بيده ، ثم استقبل القبلة فدعا الله عزوجل ما شاء الله ،
ثم أكب على الارض بدموع غزيرة مثل المطر ، فعل ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاث مرات ، فهبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نسأله ، فوثب الحسين عليه السلام وأكب على رسول الله صلى الله عليه وسلم وبكى ، فضمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : بأبي أنت وأمي ما يبكيك ؟
قال : يا أبه رأيتك تصنع ما لم أرك تصنع مثله قط . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا بني اني سررت بكم اليوم سرورا لم أسر بكم قبله بمثله ، وان حبيبي جبريل أتاني
فأخبرني انكم قتلى وان مصارعكم شتى ، فأحزنني ذلك فدعوت الله لكم بالخيرة . فقال الحسين : يارسول الله من يزورنا على تشتتنا وتباعد قبورنا ، فقال رسول اللة صلى الله عليه وسلم : طائفة من أمتي تريد به بري وصلتي ، إذا كان يوم القيامة زرتها بالموقف وأنجيتها من أهواله وشدائده .





[ 5 ] أخبرنا أبو عبد الله أحمد بن علي العطار البجلي المقري ومحمد بن الحسين بن غزال الحارثي قراءة عليهما ، قالا نا أبو القاسم علي بن أحمد بن عمرو الجبني ،
قال نا محمد بن منصور بن يزيد المقري ، قال حدثني ابراهيم بن عبد الله عن حسن بن عثمان الرواسي ، عن معلى بن خنيس ، عن جعفر بن محمد عليه السلام قال : الحسين عليه السلام للنبي صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله ما لمن زارنا ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه : من زارني حيا وميتا أو زار أباك حيا وميتا أو زار أخاك حيا وميتا كان حقيقا على الله أن يستنقذه يوم القيامة .

[ 6 ] أخبرنا محمد بن زيد بن أحمد النهمي ، قال نا أحمد ابن محمد بن السري ، قال حدثني أبو عبد الله الطبري ، قال أخبرني أحمد بن أبي أحمد الصفار ، قال حدثني محمد بن اسحاق بمصر ، قال نا عبد الله بن ابراهيم ، قال نا حسن بن زيد
قال حدثني جعفر بن محمد ، عن أبيه ، عن أم سلمة قالت : أخبر رسول الله صلى الله عليه فاطمة بقتل الحسين ، فبكت ، فقال : يا فاطمة اصبري وسلمي .
قالت : صبرت وسلمت يارسول الله فأين يكون قتله ؟ قال يقتل بأرض يقال لها كربلا في غربة من الاهل والعشيرة ، يزوره يا فاطمة قوم .

[ 7 ] حدثنا القاضي محمد بن عبد الله الجعفي ، قال نا علي ابن محمد العلوي الحسني ، أخبرنا أحمد بن عبد الله القرشي العامري العسقلاني ، قال نا القاسم بن الحسن الزبيدي ، قال حدثني اسحاق بن ابراهيم الهروي ، قال حدثني علي بن محمد
التهيمي ، قال نا عمر بن سليمان عن الاعمش ، عن سعيد بن جبير قال : كان ملك من الكروبيين يقال له فطرس بعثه الله مبعثا فأبطأ وكان يسرح مع الملائكة ، فكسر الله جناحه وطرحه في جزيرة من جزائر البحر ، فلما كان صبيحة ولد
الحسين بن علي بعث الله جبريل مع ألف من الملائكة إلى النبي صلى الله عليه يهنئه بولادة الحسين ، فمر جبريل بذلك الملك


- وكان بينهما خلة - فقال : يا روح الله الامين أين تريد ؟ فقال : أريد النبي التهامي وهب الله له مولودا في هذه الليلة لاهنئه . فقال له : ألا تحملني معك لعله أن يسأل ربه أن يرد علي جناحي فأسرح مع الملائكة كما كنت أسرح . فحمله معه ،
ثم أتى النبي صلى الله عليه فهنأه بولادة الحسين ثم قال له : يا محمد هذا ملك من الكروبيين بعثه الله مبعثا فأبطأ فكسر الله جناحه ثم طرحه في جزيرة من جزائر البحر ، وهو يسألك أن تسأل ربك أن يرد عليه جناحه فيسرح مع الملائكة كما
كان يسرح . فقام النبي صلى الله عليه فصلى ركعتين ودعا والحسين ملتف في خرقة ، ثم قال له : قم فامسح ج(كلمة غير جيدة) على هذا المولود . فقام فمسح جناحه ، فرد الله عليه جناحه ، فنهض الملك يسرح ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : أين تريد ؟
فقال : أسرح مع الملائكة كما كنت أسرح . فقال النبي صلى الله عليه : ان جبريل أخبرني بقتل ابني هذا واني سألت الله أن يجعلك خليفتي عند قبره ، فلا يزوره زائر
ولا يصلي عند قبره مصل الا أخبرتني بذلك لتأتيه بشارة مني ، فهو عند قبره إلى يوم القيامة ، ولا يزوره زائر ولا يصلي عليه أحد الا أتاه بذلك .


والسلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين

عاشق الأمير
01-07-2005, 10:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآله .. اللهم نجنا بشفاعة نبيك صلواتك اللهم عليه وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين ..

تحياتي أخي يا علي 14 ..

ya ali 14
01-07-2005, 10:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

لكم جزيل الشكر والامتنان للمرو الكريم اخي الفاضل عاشق الامير

ريم الولاية
01-14-2005, 06:56 AM
بارك الله فيك اخي الفاضل على هاالمشااااااركة

تحياااااتي ريم الولاية

نور الظلام
01-14-2005, 10:29 PM
شكرا لك أخي على هذا الموضوع الرائع وصلى الله على محمدوآل محمدالطيبين الهرين .....
السلام على الحسين وعلى أصحاب الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى المستشهدين بين يدي الحسين عليه السلام مابقيت وبقي الليل والنهار ورزقنا الله شفاعته يوم يقوم الناس لرب العالمين .