المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماهو الحديث القد سي؟


عاشق أم الحسن
06-20-2007, 09:15 AM
سؤال : ما هو الحديث القُدسي ؟

جواب : الحديثُ يرادف الكلام في المعنى ، و إنما سُمي حديثاً لتجدده و حدوثه شيئاً فشيئاً و القُدسُ هو الطُهر ، و عندما يُنسب الحديث إلى القُدس يُراد منه الكلام الإلهي المنزل على أنبيائه لا على وجه الإعجاز و التحدّي ، لذا فلا يُسمى القرآن الكريم حسب المصطلح العلمي حديثاً قُدسياً رغم كونه كلاماً إلهياً .

أما كيفية و صول الحديث القُدسي إلينا فيكون حكايةً بواسطة الأنبياء و أوصيائهم .

قال العلامة المحقق آية الله الشيخ جعفر السبحاني في بيان الحديث القُدسي :

" الحديث القدسي : هو كلام الله المنزل ـ لا على وجه الإعجاز ـ الذي حكاه أحد الأنبياء أو أحد الأوصياء ، مثل ما رُوي أن الله تعالى قال : " الصوم لي و أنا اُجزي به " .

و من الفوارق بينه و بين القرآن : أن القرآن هو المنزّل للتحدي و الإعجاز بخلاف الحديث القدسي ، إذ كان رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) يلقي أحيانا على أصحابه مواعظ يحكيها عن ربه عَزَّ و جَلَّ و لم يكن وحياً منزلاً حتى يسموها بالقرآن ، و لا قولاً صريحاً يسنده ( صلَّى الله عليه و آله ) إسناداً مباشراً حتى يسموها حديثاً ، و إنما كانت أحاديث يحرص النبي على تصديرها بعبارة تدل على نسبتها إلى الله لكي يشير إلى أن عمله الأوحد فيها ، حكايتها من الله بأسلوب يختلف اختلافاً ظاهراً عن أسلوب القرآن و لكنّ فيه ـ مع ذلك ـ نفحة من عالم القُدس ، و نوراً من عالم الغيب ، و هيبة من ذي الجلال و الإكرام ، تلك هي الأحاديث القدسية التي تسمى أيضاً : إلهية ، و ربانية .

و يقول العلامة الشهيد السيد حسن الشيرازي في الحديث القُدسي :

" ... هو الكلمة النقيّة التي عصمها الله من البيان الأنيق ، فلم يرصّعها بالإعجاز ، لأنه ضنّ بها إلا على العقول الواعية التي حرمها على طائف الأوهام و الظنون ... فهي كلمة الله ، و كلمة الله هي العليا ، و هل ترقى إلى كلمة الله كلمة في الأرض أو في السماء ، لو استثنينا القرآن ، ذلك الكتاب الذي لا ريب فيه من رب العالمين ... "

و قال أيضا : " ... و بهذا كله أصبح الحديث القدسي صِنوَ القرآن ، الذي جاء ليؤدّي دور القرآن في أمم قد خلت من قبل ، و ليكمل مسؤولية القرآن في خير أمة أخرجت للناس "

نماذج من الحديث القُدسي :

1. أوحى الله تعالى إلى داود :

" قل لعبادي : لم أخلقكم لأربح عليكم ، و لكن لتربحوا عليَّ "

قال موسى ( عليه السَّلام ) : يارب ، أي الأعمال أفضل عندك ؟

قال : " حُبّ الأطفال ، فإني فطرتُهُم على توحيدي ، فان أمَتُّهُم أدخلتُهُم برحمتي جَنَّتي "

2. قال النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) : يقول الله سبحانه :

" أنا خير شريك ، من أشرك معي شريكاً في عمله ، فهو لشريكي دوني ، فإني لا أقبل إلا ما خلص لي " .

" عبدي خلقت الأشياء لأجلك ، و خلقتك لأجلي ، وهبتُك الدنيا بالإحسان و الآخرة بالإيمان "

3. قال الله تعالى :

" إذا أردتُ أن أجمعَ للمسلم خير الدنيا و الآخرة ، جعلتُ له قلباً خاشعاً ، و لساناً ذاكراً ، و جسداً على البلاء صابراً ، و زوجةً مؤمنةً ، تُسرّهُ إذا نظر إليها ، و تحفظه إذا غاب عنها في نفسها و مالِهِ "

النخلي
06-27-2007, 10:59 AM
نشكرك على البحث اخي العزيز وفقكم الله

نبيل الاميني
08-23-2007, 02:47 PM
اللهم صلي على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها وعجل فرجهم وفرجنا بهم ياكريم
بارك الله فيك وجزاك خير اخي العزيز