المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : في الجنة خوف ووجل وفي النار فرح واستبشار ؟! بالسند الصحيح والحسن


أسد الله الغالب
01-13-2005, 08:29 PM
في الجنة خوف ووجل وفي النار فرح واستبشار ؟! بالسند الصحيح والحسن!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية عطرة لكم إخواني الأعزاء
قال ابن القيم ( فصل في ذبح الموت بين الجنة و النار قال الله تعالى و أنذرهم يوم الحسرة إذ قضي الأمر و هم في غفلة وهم لا يؤمنون .. عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله قال إذا دخل أهل الجنة الجنة و أهل النار النار أتي بالموت ملببا فيوقف على السور الذي بين أهل الجنة و أهل النار ثم يقال يا أهل الجنة فيطلعون خائفين ثم يقال يا أهل النار فيطلعون مبشرين يرجون الشفاعة فيقال لأهل الجنة و أهل النار هل تعرفون هذا فيقول هؤلاء و هؤلاء قد عرفناه هو الموت الذي وكل بنا فيضجع فيذبح ذبحا على السور ثم يقال يا أهل الجنة خلود لا موت و يا أهل النار خلود لا موت رواه النسائي و الترمذي و قال حديث حسن صحيح و هذا الكبش و الإضجاع و الذبح و معاينة الفريقين ذلك حقيقة لا خيال و لا تمثيل كما أخطأ فيه بعض الناس خطا قبيحا ...) (1) وقال ( و ثبت في الصحيحين من حديث أبي سعيد الخدري عن النبي انه قال يجاء بالموت في صورة كبش املح فيوقف بين الجنة والنار ثم يقال يا أهل الجنة فيطلعون مشفقين و يقال يا أهل النار فيطلعون فرحين فيقال هل تعرفون هذا فيقولون نعم هذا الموت فيذبح بين الجنة و النار ثم يقال يا أهل الجنة خلود فلا موت و يا أهل النار خلود فلا موت )(2)

سنن الترمذي وأحمد ...( حدثنا قتيبة حدثنا عبد العزيز بن محمد عن العلاء بن عبد الرحمن عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ثم يجمع الله الناس يوم القيامة في صعيد واحد ثم يطلع عليهم رب العالمين فيقول ألا يتبع كل إنسان ما كونوا يعبدونه فيمثل لصاحب الصليب صليبه ولصاحب التصاوير تصاويره ولصاحب النار ناره فيتبعون ما كانوا يعبدون ويبقى المسلمون فيطلع عليهم رب العالمين فيقول ألا تتبعون الناس فيقولون نعوذ بالله منك نعوذ بالله منك الله ربنا هذا مكاننا حتى نرى ربنا وهو يأمرهم ويثبتهم ثم يتوارى ثم يطلع فيقول ألا تتبعون الناس فيقولون نعوذ بالله منك نعوذ بالله منك الله ربنا وهذا مكاننا حتى نرى ربنا وهو يأمرهم ويثبتهم قالوا وهل نراه يا رسول الله قال وهل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر قالوا لا يا رسول الله قال فإنكم لا تضارون في رؤيته تلك الساعة ثم يتوارى ثم يطلع فيعرفهم نفسه ثم يقول أنا ربكم فاتبعوني فيقوم المسلمون ويوضع الصراط فيمرون عليه مثل جياد الخيل والركاب وقولهم عليه سلم سلم ويبقى أهل النار فيطرح منهم فيها فوج ثم يقال هل امتلأت فتقول هل من مزيد ثم يطرح فيها فوج فيقال هل امتلأت فتقول هل من مزيد حتى إذا أوعبوا فيها وضع الرحمن قدمه فيها وأزوي بعضها إلى بعض ثم قال قط قالت قط قط فإذا أدخل الله أهل الجنة الجنة وأهل النار النار قال أتي بالموت ملببا فيوقف على السور الذي بين أهل الجنة وأهل النار ثم يقال يا أهل الجنة فيطلعون خائفين ثم يقال يا أهل النار فيطلعون مستبشرين يرجون الشفاعة فيقال لأهل الجنة ولأهل النار هل تعرفون هذا فيقولون هؤلاء وهؤلاء قد عرفناه هو الموت الذي وكل بنا فيضجع فيذبح ذبحا على السور الذي بين الجنة والنار ثم يقال يا أهل الجنة خلود لا موت ويا أهل النار خلود لا موت قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح )(3).
وفي مسند الإمام أحمد ( حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد وابن نمير قالا ثنا محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يؤتى بالموت يوم القيامة فيوقف على الصراط فيقال يا أهل الجنة فيطلعون خائفين وجلين ان يخرجوا وقال يزيد أن يخرجوا من مكانهم الذي هم فيه فيقال هل تعرفون هذا قالوا نعم ربنا هذا الموت ثم يقال يا أهل النار فيطلعون فرحين مستبشرين أن يخرجوا من مكانهم الذي هم فيه فيقال هل تعرفون هذا قالوا نعم هذا الموت فيأمر به فيذبح على الصراط ثم يقال للفريقين كلاهما خلود فيما تجدون لا موت فيها أبدا )
ولا يصدقون الله أنهم خالدون إلا بعد ذبح الموت !

ففي مجمع الزوائد (باب الخلود لأهل النار في النار وأهل الإيمان في الجنة عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤتى بالموت يوم القيامة كأنه كبش أملح فيوقف بين الجنة والنار ثم ينادي مناد يا أهل الجنة فيقولون لبيك ربنا قال فيقال هل تعرفون هذا فيقولون نعم ربنا هذا الموت فيذبح كما تذبح الشاة فيأمن هؤلاء وينقطع رجاء هؤلاء رواه أبو يعلى والطبراني في الأوسط بنحوه والبزار ورجالهم رجال نافع بن خالد الطاحي وهو ثقة ) (5)

كنت في حوار مع أحد الأخوة السنة اسمه يونس فقال ذلك قبل دخول الجنة فأجبته :
للأسف أخي الفاضل أحاديثكم تصرح أن ذلك وقع بعد دخول الجنة ففي صحيح مسلم الحديث برقم 5087 ( ... إذا أدخل أهل الجنة الجنة وأهل النار النار قيل يا أهل الجنة .....) ومثله في الترمذي كتاب صفة الجنة الحديث برقم 2480 وقال حديث حسن صحيح وفي مسند الإمام أحمد بن حنبل باقي مسند المكثرين الحديث برقم 10644 وفي البخاري كتاب الرقاق ح 6062 و 6063 .... وإن أردت المزيد زدناك أخي الحبيب يونس !

ولو تأملت قوله ( فيضجع فيذبح فلولا أن الله قضي لأهل الجنة الحياة فيها والبقاء لماتوا فرحا ...) تأمل كلمة فيها وتأمل أخي الحبيبي يونس ( يا أهل الجنة فيطلعون خائفين ‏ ‏وجلين ‏ ‏أن يخرجوا ‏ ‏وقال ‏ ‏يزيد ‏ ‏أن يخرجوا من مكانهم ) أخي الحبيب لو لم يكن الخروج من الجنة فهذا أمر غريب جدا منك إذ هل تريد أن تقول أنهم لا يريدون الدخول الجنة إذ أنهم لا يدخلون الجنة إلا بالخروج من ذلك المكان يا أخي الحبيب وفيما تقدم من أحاديث ما يدفع كل توهم أليس كذلك ؟!

التعليق

ما أكثر الآيات الدالة على خلود أصحاب الجنة في الجنة وأنه لا حزن هناك كقوله تعالى { ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون } البقرة الآية 25 وكقوله تعالى { والذين أمنوا وعملوا الصالحات أؤلئك أصحاب الجنة هم فيها خالدون } البقرة الآية 82 ومثلهما في الإخبار بالخلود الآية 42 من سورة الأعراف و23 من سورة من سورة هود و71 من سورة الزخرف و15 و136و 198 من سورة آل عمران ...ومما يطول إيراده !وكذلك الآيات تصرح بانتفاء الخوف في الجنة والحزن والوجل لقوله تعالى مثلا { ادخلوا الجنة بسلام آمنين } الآية 46 من سورة الحجر وقوله سبحانه { ادخلوها بسلام ذلك يوم الخلود}{ ادخلوا الجنة لا خوف عليكم ولا أنتم تحزنون }سورة الأعراف الآية 49 وقوله تعالى { ادخلوا الجنة أنتم وأزواجكم تحبرون }الآية 70 من سورة الزخرف { يقولون سلام عليكم ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون }32 من سورة النحل

وعليه فالحديث يطعن في الله عز وجل والمؤمنين :
إذا يؤدي إلى القول بأن الله يدخل الجنة من يكذب أخباره بالخلود في الجنة أي من يكذبه ! ويكذب الله عز وجل في أخباره بانتفاء الحزن والوجل والخوف في الجنة ! وقد أعجبني هذا التخفي اللطيف من معبود الوهابية !!! وقد يذكربعض الناس بقصص وروايات غريبة فريدة في الآداب العالمي وعالم السينما ولكن لماذا يفعل يا ترى ذلك ؟ وهل تعوذ المؤمنون من ربهم كما يقول الحديث الثابت فقد ورد هذا التعوذ في الصحيحين ( البخاري ومسلم ) ؟! وهل فعلا لا تمتلئ نار جهنم إلا بوضع معبود الوهابية ساقه في نار جهنم ؟! والله عز وجل يقول في محكم آياته { لمن اتبعك منهم لأملأن جهنم منكم أجمعين } الآية 18 من سورة الأعراف وقوله سبحانه وتعالى { وتمت كلمة ربك لأملأن جهنم من الجنة والناس أجمعين } الآية 19 من سورة هود و يطعن في المؤمنين لأنه يزعم أنهم لم يصدق الله في إخباره بذلك ! لعمري أن تكذيب المؤمنين المزعوم وقد رأوا النعيم يفوق قبحا تكذيب الكفار وهم لم يتحسسوا عذاب جهنم في الدنيا وقد يقال إن في استبشار المخلدين في جهنم امتياز لهم فضل ثقة رجحوا به على المخلدين في الجنان !( يا أهل الجنة فيطلعون خائفين وجلين مخافة أن يخرجوا مما هم فيه ... ثم يقال يا أهل النار فيطلعون مستبشرين فرحين أن يخرجوا مما هم فيه ... هذا الموت فيذبح كما تذبح الشاة فيأمن هؤلاء وينقطع رجاء هؤلاء )

كنت في حوار مع أحد الأخوة السنة اسمه يونس فقال ذلك قبل دخول الجنة فأجبته :
للأسف أخي الفاضل أحاديثكم تصرح أن ذلك وقع بعد دخول الجنة ففي صحيح مسلم الحديث برقم 5087 ( ... إذا أدخل أهل الجنة الجنة وأهل النار النار قيل يا أهل الجنة .....) ومثله في الترمذي كتاب صفة الجنة الحديث برقم 2480 وقال حديث حسن صحيح وفي مسند الإمام أحمد بن حنبل باقي مسند المكثرين الحديث برقم 10644 وفي البخاري كتاب الرقاق ح 6062 و 6063 .... وإن أردت المزيد زدناك أخي الحبيب يونس !

ولو تأملت قوله ( فيضجع فيذبح فلولا أن الله قضي لأهل الجنة الحياة فيها والبقاء لماتوا فرحا ...) تأمل كلمة فيها وتأمل أخي الحبيبي يونس ( يا أهل الجنة فيطلعون خائفين ‏ ‏وجلين ‏ ‏أن يخرجوا ‏ ‏وقال ‏ ‏يزيد ‏ ‏أن يخرجوا من مكانهم ) أخي الحبيب لو لم يكن الخروج من الجنة فهذا أمر غريب جدا منك إذ هل تريد أن تقول أنهم لا يريدون الدخول الجنة إذ أنهم لا يدخلون الجنة إلا بالخروج من ذلك المكان يا أخي الحبيب وفيما تقدم من أحاديث ما يدفع كل توهم أليس كذلك ؟!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الهامش ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
(1) ـ في كتاب حادي الأرواح ج 1 ص 283 ط مكتبة شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم. (2) ـ في ص244 وفي تحفة المولود ج 1 ص 310 وانظر أيضا كتاب شرح قصيدة ابن القيم ج 2 ص 592 ط مكتبة شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم . (3) ـ الترمذي ج 4 ص 691 ح 2557 باب ما جاء في خلود أهل الجنة وأهل النار و مسند الإمام أحمد ط مؤسسة قرطبة ج2 ص 368 ح 8803 ولابن منده ج 2 ص 767 ح 815 ط دار الرسالة بيروت ط الثانية تحقيق د/ علي بن محمد الفقيهي ( ثم قال رواه قتيبة وغيره عن الدراوردي ورواه الهيثم بن خارجة عن حفص بن ميسرة عن العلاء بطوله اه اسناده حسن ).(4) ـ الإمام أحمد ج 2 ص 261 ح 7537 ط مؤسسة قرطبة وفي المستدرك للحاكم ج 1 ص 156 ح 278 ط دار الكتب العلمية بيروت تحقيق مصطفى عبد القادر عطا وقال (هذا حديث صحيح على شرط مسلم) وفي ج 2 ص 377 8893 وفي ج 2 ص 513 ص 10665 وفي سنن ابن ماجة ج 2 ص 1447 ح 4327 وفي صحيح ابن حبان ج 16 ص 487 ح 7450 ط مؤسسة الرسالة بيروت تحقيق شعيب الأرنؤوط وفي المعجم الأوسط ج 4 ص 159 ح 4327 ط و موارد الظمآن ج 1 ص 649 ح 2614 ط دار الكتب العلمية تحقيق محمد عبد الرزاق حمزة وفي مصباح الزجاجة ج 4 ص 264 ط دار العربية تحقيق محمد الكشناوي ثم قال (هذا إسناد صحيح رجاله ثقات روى البخاري في صحيحه طرفا منه من حديث أبي هريرة وله شاهد في الصحيحين من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ) و الزهد لابن المبارك ج 1 ص 537 ح 1533 ط دار الكتب العلمية بيروت تحقيق حبيب الأعظمي و وفي تحفة الأحوذي ج 7 ص 234 ط دار الكتب العلمية و وفي كتاب التخويف من النار لابن رجب الحنبلي ج 1 ص 152 ط مكتبة دار البيان دمشق وكتاب الزهد لهناد ج 1 ص 157 ط دار الخلفاء للكتاب الإسلامي الكويت 1406 تحقيق عبد الرحمن عبد الجبار الفريوائي وفي تحفة الأحوذي ج 7 ص 234 ط دار الكتب العلمية ( 5) ـ مجمع الزوائد ج 10 ص 395 ط دار الديان للتراث القاهرة مصر 1407 هـ ومثله موجود في مسند أبي يعلى ج 5 ص 278 ح 2898 ط دارالمأمون للتراث دمشق تحقيق حسين سليم أسد

بحث : أسد الله الغالب

الفاطمي
05-11-2005, 02:45 AM
اللهم صل على محمد وال محمد ..

بارك الله فيكم مولاي الفاضل اسد الله الغالب ..

لا حرمنا الله من هذه البحوث القيمة التي تخدم بها محمد وال محمد

احسنتم ..

تحياتي ..

شهيد
05-11-2005, 02:57 PM
سلم لي على صاحبك يونس سلام كثير و قوله انوا يا اهل السنه عندكم احاديث صحيحه و القران انتوا نقلتوه بس احنا ماعندنا ولا حديث واحد صحيح فما العمل



يا يونس

من شعاع أهل البيت
05-11-2005, 10:49 PM
يقولون والله أعلم إذا كان السؤال غبي مرة مرة يحير
ترى طفشنا واحنا نجاوبك لكن هيهات أن تفهم يا ...... اختار لنفسك الكلمة الي تعجبك
ههههههههههه
ــــــــــــــــــــــ
مليون مرة نقول لك يا غبي إن الشيعة أحاديثم مه ما كانت صحيحة فلا يجمعونها في كتاب ويقولون أن كل ما فيه صحيح وغير قابل للنقاش لأن واضعها هو بشر غير معصوم فهي قابلة للنقاش
والعلماء يذكرون في التعليق أن الحديث صحيح أم ضعيف أم مكذوب
فهمت ( يور أندر استاند ) ( your ander stand)
ولا شوفك تعيد الموضوع مرة ثانية لأن هذا يدل على غباءك
مشكلة إذا انقول لك الجواب في كل موضوع ,,, ومع هذا برضك ما راح تفهم

أسد الله الغالب
05-13-2005, 09:30 AM
هربك من الموضوع ليس بمستغرب فطالما هرب أكابركم فكيف الحال بك وأنت لازلت طفل صغير

أما عن علم الرجال فدعه لأهله هذه بعض الكتب التي ألفها أبطال الشيعة في الصحيح من الأحاديث :
1ـ منتقى الجمان في الأحاديث الصحاح والحسان للشيخ حسن بن الشهيد الثاني ( قد) .
2ـ مشرعة البحار للشيخ محمد آصف المحسني .
3ـ الصحيح من الكتب الأربعة للبادكوبي
4 ـ من لا يحضره الفقيه للشيخ الصدوق ( قد) .
وإن أردت المزيد زدناك .... وهي تعبر عن رأي العالم وليست حجة مع ذلك لأن الاجتهاد باقي ما بقي الناس .

أنا أنصحك أن تغفل هذا الموضوع حتى لا تقف على مضحكات أصحابك في علم الرجال وأنصحك بقراءة كتاب فتح الملك العلي ... لتعرف علم الرجال عندكم موثقا بالمصادر بالجزء والصفحة وهو للعلم من علماء السنة وليس من علماء الشيعة
هذه هدية لكم طفلي العزيز شهيد :

كيس أبي هريرة العجيب وهو يعترف بكذبه على النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :
http://www.yahawra.com/vb/showthread.php?t=11062

أين علم الرجال عن هذا ؟! وأمثال هذا لا ينتهي مع أن عمر يرى أن علم الرجال المفترض أنه لا يتخطى الصحابي

صحابي لا يصدق في إخباره إلا بشاهد وإلا يوقع به ؟! عمر يجهل البدهيات ! الصحابة يسخرون من جهل الرجل :
http://www.yahawra.com/vb/showthread.php?t=13935

ولدي المزيد

لا يفوتني أن أشكر مولانا الفاضل الكريم شعاع آل محمد على درره