المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أكان النبي الأعظم من المتن ( السمنة ) بحيث يعجزه ذلك عن الصلاة قائما يا بخاري؟!!!


أسد الله الغالب
01-13-2005, 07:38 PM
أكان النبي الأعظم من المتن ( السمنة ) بحيث يعجزه ذلك عن الصلاة قائما يا بخاري؟!!!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية عطرة لكم إخواني الأعزاء

البخاري ج 4 ص 1830 ط دار ابن كثير باب قوله ليغفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صراطا مستقيما ح 4557 حدثنا الحسن بن عبد العزيز حدثنا عبد الله بن يحيى أخبرنا حيوة عن أبي الأسود سمع عروة عن عائشة رضي الله عنها ثم أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يقوم من الليل حتى تتفطر قدماه فقالت عائشة لم تصنع هذا يا رسول الله وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر قال أفلا أحب أن أكون عبدا شكورا فلما كثر لحمه صلى جالسا فإذا أراد قام فقرأ ثم ركع ). وفي مسند أحمد ج6 ص 236 ح 26029 ط مؤسسة قرطبة مصر ( ...فلما كثر لحمه وثقل ) وفي المسند المستخرج على صحيح الإمام مسلم ج 2 ص 329 ح 1663 ط دار الكتب العلمية تحقيق محمد حسن الشافعي ( لما ثقل رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم وكذا في مسند الإمام أحمد ج6 ص 227ح 25942 وج6 ص 257 ح 26245 ومن أراد المزيد زدناه

قال أحد السلفية: ‏أنكره الداودي ( كثرة لحمه ) وقال : المحفوظ " فلما بدن " أي كبر فكأن الراوي تأوله على كثرة اللحم انتهى )
قلت :قال النووي ( وهو خلاف الظاهر ) وفي كتاب نيل الأوطار للشوكاني ج 36 ص 98 ط دار الجيل بيروت (( قال القاضي : روايتنا في مسلم عن جمهورهم ( بدن ) بالضم , وعن العذري بالتشديد , وأراه إصلاحا , قال : ولا ينكر اللفظان في حقه صلى الله عليه وسلم فقد قالت عائشة في صحيح مسلم بعد هذا بقريب : ( فلما أسن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأخذه اللحم أوتر بسبع ) . وفي حديث آخر : ( ولحم ) . وفي آخر : ( أسن وكثر لحمه ) . وقول ابن أبي هالة في وصفه : ( بادن ))(( قال : ولا ينكر اللفظان في حقه صلى الله عليه وسلم )) ونظيره موجود في بشرح مسلم للإمام النووي ج 6 ص 13 ط دار الكتاب العربي

بحث : أسد الله الغالب

الفاطمي
01-14-2005, 04:39 PM
اللهم صل على محم وال محمد ..

حياكم الله وبياكم مولاي الفاضل اسد الله الغالب ..

والله ان قلمك لغليظ على بني السلف ..

اين انتم ياسلفيه لتروا مايقول البخاري في رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..

يارسول الله ياحبيب الله ..
انا لله وانا اليه راجعون ..

تحياتي ..

أسد الله الغالب
04-14-2005, 11:17 AM
أشكركم على المرور المبارك وعلى مواضيعكم اللطيفة وتعليقاتكم الرائعة ومداخلاتكم الجميلة والمفيدة