المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التفقه في الأحاديث الشريفه


دمعه حزن
08-08-2007, 09:54 AM
عن الإمام الصادق عليه السلام{ تفقهوا في الدين فإنه من لم يتفقه منكم في الدين فهوا أعرابي }

أن مسألة الأعرابي لها حديث مفصل في القران الكريم وما ينبغي التنبيه اليه هوأن هذا المعنى عندما يذكر فإنه لا يراد منه الذم وإنما بيان واقع حقيقه من الحقائق وهي ان الذين يسكنون البوادي و يبتعدون عن مراكز العلم والحضاره والمدينه لا يمكنهم الوقوف على الحقائق التي يحتاجها كل إنسان وعدم اطلاعهم هذا سوف يترتب عليه نتائج عقائديه وعمليه في الدنيا والآخره فتؤثر في سلوكهم ومستواهم المعيشي
وفي الحديث يبين لنا الإمام عليه السلام هذه الحقيقه وهي أننا علينا أن
نتفقه في الدين وإلا سوف نقع في دائرة الأعرابي فنكون من الجاهلين
بالدين والغافلين عن أحكامه وهذه هي صفة الأعرابي تؤدي إلي الكفر والنفاق والفجور والفسق والسقوط والهلاك في الدنيا والآخره والبعد عن حالة الإيمان
قال تعالى : { قالت الأعراب آمنا قل لم تؤمنو ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل
الأيمان في قلوبكم }

ومن الرويات أيضا ما جاء عن المفضل بن عمر قال: سمعت الإمام الصادق عليه السلام يقول : { عليكم بتفقه في الدين ولا تكونوا اعرابا فإنه من لم يتفقه في الدين الله لم ينظرالله إليه يوم القيامه ولم يزك له عملا }
وهذا يعني أن الإنسان غير المتفقه لا يكون موردا لعناية الله تعالى
ولا قيمه لأعمله فمن لم يعمل على هدى لم تزده سرعة المشي إلا بعدا
فمثل هذا الإنسان لا يعرف ما يقربه من مرضاة الله تعالى وما يبعده
ومن كان كذلك فإن الله تعالى لا يزكي له عملا


أتمنا أن ينال الموضوع أعجابكم
أختكم دمعة حزن

الكوكب الصغير
08-10-2007, 05:08 AM
أحسنتي اختي دمعة حزن

بارك الله بك وجعلها في ميزان حسناتك


تحياتي وتقبلي مروري

الكوكب الصغير

دمعه حزن
08-12-2007, 10:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
مشكور اخي الكوكب الصغير على مرورك العطر


تحياتي أختك دمعة حزن