المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ابا بكر الخليفة الأول اغتصب الخلافة وهذا هو الدليل ..........


ya ali 14
01-19-2005, 03:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

ابا بكر الخليفة الاول اغتصب الخلافة وهذا هو الدليل

بعد أيام وبالتحديد في الثامن عشر من ذي الحجة نحتفل بعيد الغدير وهو عيد تنصيب الامام علي عليه السلام وليا وأميرا وقائدا لامة الاسلام بعد الرسول صل الله عليه وآله وسلم وهذا العيد له اسماء اخرى فأسمه في السماء ( العهد المعهود ) و بالارض ( الميثاق المأخوذ ) ، ولكن رغم عظمة هذا اليوم إلا أن امير المؤمنين قد تم تنصيبه قبل ذلك الوقت بكثير وبالتحديد وقت تلقي الرسول الاعظم محمد بن عبد الله الآمر الآلهي بأعلان الدعوة المحمدية جهرا وذلك بعد ثلاث سنوات من الدعوة السرية لهذا الدين .
وتمثل الآمر الآلهي في نزول الآية الكريمة " وأنذر عشيرتك الأقربين " سورة الشعراء الاية 214 ، فقام الرسول الأعظم صل الله عليه وآله وسلم بدعوة وجهاء بني هاشم وعلى رأسهم سيد البطحاء وعميد البيت الهاشمي عبد مناف بن عبد المطلب المكنى بابو طالب .
وكان هذا الاجتماع في بيت النبي ولم يكن بالخفاء بل بالعكس كان على الملأ ولم يكن خافيا على عشائر وقبائل قريش المعروف عنهم الفضول لمعرفة حقيقة الدين الجديد وحقيقة محمد بن عبد الله بن عبد المطلب وهذا الاجتماع وما دار فيه عرف " بحديث الدار " ، وقد وصل الجمع آنذاك الى اكثر من أربعين رجلا من وجهاء بني هاشم كما ذكرنا آنفا ، وقدم لهم الرسول المآكل والمشرب وبعد الانتهاء من ذلك قام فيهم خطيبا فأثنى على الله وشكره وحمده وقال كما ذكرت الروايات المتواترة باختلاف طرق الرواية وقال اني ارسلت بدين من رب العالمين والله الذي نفسي بيده لو وضعوا االشمس بيميني والقمر بشمالي على ان اترك هذا الامر ما فعلت ، فأيكم يؤازرني على هذا الآمر ويكون اخي ووصي وخليفتي وصاحب لوائي من بعدي ، فأحجم القوم وما قام للمؤازرة إلا علي بن ابي طالب عليه السلام فاجلسه النبي واعاد وكرر الرسول ما طلبه فقام علي عليه السلام مرة ثانية فاجسله الرسول واعاد وكرر الرسول نفس الآمر فقام علي عليه السلام فأخذ الرسول صل الله عليه وآله وسلم بيد علي وقال هذا اخي ووصي وخليفتي وصاحب لوائي من بعدي فاسمعوا له واطيعوه .
اذن من هنا بدأ اعلان الدين الجديد والخلافة والوصاية لأمة محمد صل الله عليه وآله وسلم على الملأ وفي آن واحد.
فكان اثناء مرحلة الدعوة العلنية في مكة والتي استمرت عشر سنوات والرسول يظهر مع ولي عهده معا يسيران جنبا الى جنب ، يصليان معا فلإذا قال النبي قال معه وصيه وخليفته والإمام من بعده وكانا يسكنان في بيت واحد .
ومن كل ما ذكر نبدأ بطرح بعض النقاط :

· إذا كان ابا بكر ( عتيق بن ابي قحافة )أول من أسلم كما يعتقد اخواننا اهل السنة والجماعة فالبتأكيد علم بتنصيب علي عليه السلام للخلافة والوصاية ، باعتباره خليلا وصاحب للرسول صل الله عليه وآله وسلم كما يعتقدون ويذكرون في كتبهم.

إذا لم يكن ابا بكر ( عتيق بن ابي قحافة ) هو أول من أسلم ، إذن انتفت عنه هذه المنقبة التي يتشدق بها اهل السنة والجماعة .

ذكر الاحاديث المتواترة بالسند الصحيح والمذكورة بكتب اخواننا اهل السنة عن احقية علي بالخلافة والمؤاخاة والوصاية ومنها :
عندما آخي الرسول صل الله عليه وآله وسلم بين المهاجرين والانصار فآخي بين ابا بكر وعمر ، وآخى بين نفسه الكريمه وبين علي بن ابي طالب .

عن آنس بن مالك قال كنت مع النبي صل الله عليه وآله وسلم فأقبل علي عليه السلام فقال النبي ( هذا حجة الله على أمتي يوم القيامة ) مودة القربى : الجزء 16 ، المناقب لأبن المغازلي حديث رقم 64 .
وعن بريده روى عن النبي صل الله عليه وآله وسلم قال ، لكل نبي وصي ووارث ، وإن عليا وصيي ووارثي . نفس المصدر

في خطبة الوداع في غدير خم ، قال رسول الله صل الله عليه وآله وسلم ، بعد ان اثنى على الله وشكره على نعمه ، وفي نهاية الخطبة قال يا معاشر الناس الست أولى بالمؤمنين من انفسهم ، قالوا بلى يا رسول الله فأخذ بيد علي عليه السلام وقال ، اللهم من كنت مولاه فهذا علي مولاه اللهم والي من والاه وعادي من عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله ، وكان من ضمن المتواجدين ابا بكر وعمر وغيرهم من المسلمين فقام ابا بكر وصافح الامام علي عليه السلام وقال له هنيئا يا علي اصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة ، وكذلك عمر بن صهاك قال للإمام علي بخ بخ يا علي اصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة .

إذن بعد كل ما ذكر آنفا نستنتج ان هناك تخطيط متعمد من قبل ابا بكر باغتصاب الخلافة ، والإثبات الاكثر من ذلك انه لا يوجد اي حديث عن الرسول الاعظم صلوات الله عليه وآله وسلم ولا آية من آيات القرآن الكريم يفيد بوجوب ابا بكر خليفة من بعد النبي .
فأين انتم يا اهل السنة من كل ما ذكر

اللهم ثبتنا على ولاية أمير المؤمنين بالدنيا والآخرة واسقنا بكفه الشريف من حوض الكوثر انك سميع مجيب .

ابن المدينه
01-19-2005, 09:58 AM
أحسنت أخي ,ولكن أردت أن أعرف رقم هذا الحديث:وعن بريده روى عن النبي صل الله عليه وآله وسلم قال ، لكل نبي وصي ووارث ، وإن عليا وصيي ووارثي . نفس المصدر

ya ali 14
01-19-2005, 12:39 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

احسنتم اخي الفاضل ابن المدينة على مروركم الميمون على هذا الموضوع
الحديث اخذته من كتاب ينابيع المودة لابي الحنفي القندوزي وهو من علماء اهل السنة ومذكور هذا الحديث في الجزء الثاني صفحة 163 ومذكور ايضا كما ذكرت بالموضوع اعلاه في المناقب لابن المغازلي ورقم الحديث هو 238 ، كذلك الحديث مذكور في ذخائر العقبى جزء فضائل الامام علي .

أسد الله الغالب
01-21-2005, 01:44 AM
بارك الله فيكم مولاي الفاضل الحبيب على هذه الدرر القيمة

ya ali 14
01-21-2005, 07:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

احسنتم كثيرا اخي الفاضل اسد الله الغالب على تشريفنا بالمرور الميمون على صفحتنا
وانا تلميذ لديكم مولانا بارك الله فيكم
وانا على ضفاف نهر علم اهل البيت عليهم افضل الصلاة والسلام
تقبل الله اعمالكم