المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خوف في البحرين من حرب "مدمِّرة" بين أمريكا وإيران


moonskydesert
11-02-2007, 07:24 PM
خوف في البحرين من حرب "مدمِّرة" بين أمريكا وإيران

في حديثه مع مراسل صحيفة التايمز البريطانية، يطرح الأمير سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة، ولي عهد البحرين، لغة الدبلوماسيَّة جانبا ويتَّهم طهران مباشرة بالسعي إلى امتلاك السلاح النووي، ويعبِّر عن قلق وخوف البحرينيين من ضياع قصَّة نجاح بلدهم في حال سقوط المنطقة برمَّتها في أتون حرب بين إيران وأمريكا لا تبقي ولا تذر.
http://www.shia4up.net/out.php/i47169_41753212bahrain.gif (http://www.shia4up.net)

يتَّهم الأمير سلمان جيرانه الإيرانيين صراحة بالمراوغة والكذب بشأن برنامجهم النووي، إذ يقول: "في الوقت الذي لم يمتلكوا القنبلة بعد، هم عاكفون على تطويرها، أو على امتلاك القدرات التي تمكنهم من الحصول عليها."

ويذهب ولي العهد البحريني إلى أبعد من ذلك ليحذِّر بشدَّة من أنَّ اندلاع أيَّ صراع عسكري بين الطرفين سيؤدِّي إلى انخراط المنطقة بأسرها في الحرب، لذلك فهو يدعو كلا من روسيا والهند لتقديم يد العون وإيجاد حل دبلوماسي للأزمة.
http://www.shia4up.net/out.php/i47178_.jpg (http://www.shia4up.net)

مقر للأسطول الخامس
ولا ينسى المراسل جيلز ويتيل أن يذكِّرنا بأنَّ البحرين هي مقر للأسطول الخامس في الجيش الأمريكي، والموكل إليه تأمين الحماية لمضيق هرمز، وأنًّ جسر الملك فهد هو الطريق الوحيد الذي يربط البحرين بالسعودية، أكبر مصدِّر للنفط في العالم، في إشارة إلى خطورة الصراع على البحرين والمنطقة والعالم في حال تحوُّله إلى مواجهة عسكريَّة.

أريد أن أرى أنَّ المنطقة تُستشار بشكل كامل (بشأن قرار الحرب)... نحن لم نُستَشر بشكل كامل عندما تمَّت الإطاحة بالنظام العراقي السابق

الأمير سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة، ولي عهد البحرين
ويعرِّج المراسل للحديث عن المخاوف من عودة الغالبية الشيعيَّة من سكَّان الجزيرة عن ولائها للأقليَّة السنيَّة الحاكمة في حال نشوب صراع في المنطقة، مما قد يجعل سبع سنوات من المصالحة الوطنية والإصلاحات في البلاد في مهب الريح.

وقد أعاد الكاتب إلى الأذهان أيضا مقالا كان قد نشره أحد المقربين من الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في إحدى الصحف الإيرانية مؤخَّرا وادَّعى فيه بأن البحرين هي "المحافظة الإيرانية الرابعة عشرة"، بالإضافة إلى تهديد أحد القادة البارزين في الحرس الثوري الإيراني من أن انتحاريين سيقومون بتفجير أنفسهم في منطقة الخليج "إن اقتضى الأمر ذلك."

حرب وشيكة
قلق وخوف البحرينيين من اندلاع صراع مسلح في المنطقة ترصده الصحف البريطانية الأخرى الصادرة اليوم، إذ تنشر الإندبندنت تحقيقا لمراسلها في البحرين، دونالد ماسينتاير، بعنوان "الخوف من الحرب الوشيكة على إيران يلقي بظلاله على قصة ازدهار البحرين."

يتحدَّث الكاتب عن توق البحرين إلى اتِّخاذ إجراء ما يحول دون شن الأمريكيين هجوما على إيران، وبالتالي تجنيب المنطقة برمتها خطر الاشتعال في حال اندلعت الحرب بين الطرفين.


حذَّر معظم قادة دول الخليج العربيّّة من مغبَّة اعتماد أمريكا للخيار العسكري لحل الأزمة مع إيران
تنقل الصحيفة عن الأمير سلمان قوله: "أريد أن أرى أنَّ المنطقة تُستشار بشكل كامل (بشأن قرار الحرب)... نحن لم نُستَشر بشكل كامل عندما تمَّت الإطاحة بالنظام العراقي السابق."

صحيفة الديلي تلجراف هي الأخرى تسلِّط الأضواء على مخاوف البحرين من سقوط المنطقة في صراع مسلَّح، فتنشر تحقيقا مصوَّرا لمراسلها في المنامة، ديفيد بلير، بعنوان "البحرين تخشى أنَّ قصَّة نجاحها قد تتعرَّض للخطر مع تصاعد التوتر بشأن إيران."

خطر محدق
ينقل التحقيق عن الأمير سلمان وصفه للخطر المحدق ببلاده في حال اندلاع مثل هذا الصراع بأنَّه "خطير بشكل قاتل"، وتركِّز على قوله: "نحن بحاجة إلى أن نكون مدركين جدّا بأنَّ الأمور قد تسير إلى تصعيد، ونحن نعتقد بأنَّ مثل هذا الأمر لا يُنصح به."

قلق الأمير البحريني تعززه التطوُّرات المتسارعة في المنطقة والتي ترصد آخرها الديلي تلجراف في تحقيق إخباري تنشره على صفحتها الأولى بعنوان: "البحريَّة (البريطانية) تقوم بدوريَّات في الخليج في الربيع."

يتحدَّث التقرير، الذي كتبه مراسل الصحيفة في المنامة، ديفيد بلير، عن تأكيد وزارة الدفاع البريطانية إرسال حاملة الطائرات "إليستريويس" من البحرية الملكية البريطانية إلى منطقة الخليج في الربيع القادم حيث ترافقها أيضا المدمِّرة "إدنبرة" والفرقاطة "ويستمينستر"، بالإضافة إلى قوَّات وتجهيزات ومعدَّات حربيَّة أخرى.

انتشار بريطاني
يصف الأمير سلمان الخطر المحدق ببلاده في حال اندلاع الحرب بأنَّه "خطير بشكل قاتل"
يقول التحقيق إن القوَّات البريطانية سترابط لمدَّة ستة أشهر في مناطق الخليج والمحيط الهندي والبحر الأحمر، كما ستقوم بدوريات في مياه الخليج بالقرب من إيران، ليتزامن تواجدها في المنطقة مع تصاعد وتيرة المواجهة بين الغرب وإيران.
http://www.shia4up.net/out.php/i47180_41514260missle203.jpg (http://www.shia4up.net)

تنقل الصحيفة عن مراقبين عسكريين واستراتيجيين قولهم إنهم يعتقدون بأن الربيع القادم سيكون الفرصة الأخيرة بالنسبة للرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش لإصدار أمر بشن ضربات عسكريَّة للقضاء على البرنامج النووي الإيراني، بما أن الانتخابات الرئاسيّة ستكون في ذلك الحين قد أصبحت على الأبواب.

في الديلي تلجراف نقرأ أيضا مقالا موسَّعا للكاتب كون كوجلين على صلة بالموضع الإيراني والتوتر المتصاعد في المنطقة جاء بعنوان "السعودي المخضرم في مهمَّة لمنع وقوع حرب أخرى."

"دردشة" مع الفيصل
يتحدَّث كوجلين في مقاله عن الموقف السعودي من التطورات في المنطقة من خلال "دردشة" أجراها مع وزير الخارجية السعودي، الأمير سعود الفيصل الذي رافق الملك عبد الله في زيارته التاريخية إلى بريطانيا هذا الأسبوع.

إن الحل السلمي للخلاف النووي مع إيران هو النتيجة الوحيدة التي يمكننا أن نتصوَّر حدوثها

الأمير سعود الفيصل، وزير الخارجية السعودي
يُعرِّج الكاتب في البداية على الإحراج الكبير الذي سبَّبه بعض البريطانيين لضيوفهم السعوديين خلال زيارة الملك عبد الله، ومنها مقاطعة بعض السياسيين لفعاليات الزيارة، والاحتجاجات المندِّدة بالسعودية، وعرض العلم السعودي على واجهة أحد المباني القريبة من قصر باكينجهام بطريقة معكوسة "رأسا على عقب".

ينقل الكاتب عن الأمير سعود رضاه عن النتائج التي حققتها الزيارة، إذ يقول: "لقد حظينا باستقبال حار من الحكومة والملكة وأجرينا محادثات جدُّ ممتازة ستساعد في تطوير التعاون الاقتصادي."

في اللقاء يبدو الأمير سعود قلقا حيال تطورات أزمة الملف النووي الإيراني أكثر من أي قضية أخرى محليَّة أم إقليميَّة أم دوليَّة. من هنا، يرى الفيصل أنَّ السعوديين مصممون على مواصلة الحوار مع الإيرانيين وهم توَّاقون لإيجاد تسوية سلمية للأزمة تجنِّبهم وقوع حرب "مدمِّرة" على أعتاب منازلهم.

يقول الوزير السعودي: "إنَّه أمر خطير جدَّا أن نشهد صراعا آخر في منطقة تحتوي على مثل هذه الثروات الاستراتيجية كالنفط."
http://www.shia4up.net/out.php/i47181_41523908saud203.jpg (http://www.shia4up.net)

وأبرزت الصحيفة المبادرة التي كشف عنها الأمير السعودي ومفادها أن دول الخليج الستة-السعودية والإمارات وقطر والبحربن والكويت وعمان- قد عرضت على إيران تقديم اليورانيوم المخصَّب كمسعى لحل الأزمة.

كونسيرتيوم دولي
يقول الأمير سعود إنَّ زيارة الملك عبد الله إلى بريطانيا حقَّقت نتائج ممتازة
يقول الفيصل: "لقد طرحنا حلاًّ وهو إنشاء هيئة دوليَّة-كونسيرتيوم- مشتركة لكل مستخدمي اليورانيوم المخصَّب في منطقة الشرق الأوسط."

صحيفة الفايننشال تايمز تنشر أيضا تصريحات أدلى بها الفيصل للصحافة البريطانية يحثُّ من خلالها إيران للانضمام إلى خطة خليجية لإنشاء منشأة مشتركة لتزويد اليورانيوم المخصَّب.

تنقل الصحيفة عن الأمير سعود قوله: "إن الحل السلمي للخلاف النووي مع إيران هو النتيجة الوحيدة التي يمكننا أن نتصوَّر حدوثها."

"مؤتمر سلام ناجح"
أمَّا الجارديان فقد ركَّزت على تصريحات الفيصل بشأن مؤتمر سلام الشرق الأوسط الذي تعتزم واشنطن الدعوة إليه في وقت لاحق من هذا العام، إذ يلمح السعوديون إلى أنهم لن يحضروا المؤتمر المذكور ما لم يتم التوصل إلى اتفاق مسبق على القضايا الجوهرية التي يختلف بشأنها الفلسطينيون والإسرائيليون.

تنقل الصحيفة عن الفيصل قوله: "نحن بحاجة إلى مؤتمر ناجح. ولكي يكون ناجحا، يجب أن يتعامل مع القضايا الرئيسية للسلام في الشرق الأوسط: القدس والحدود وعودة اللاجئين الفلسطينيين."

b.b.c