المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الى جعفر بن ابي طالب عليه السلام


عمار جبار خضير
05-14-2008, 11:04 AM
الى جعفر بن أبي طالب عليه السلام
وَجهتُ وجهيَ حيثمُا ألإيثارُ = حيثُ القداسة جعّفرُ الطيّارُ
حيثُ ابنُ عَّمِ المصطفى ورفيقه = في نُصرة الاسلام فيمن ساروا
هم ثُلّةٌ قدْ بايعت أرواحهم = للموتِ دونَ مُحمدٍ واختاروا
وطليعة ٌ من هاشم افذاذُها = هذا الأشمُّ وحيدرُ الكرارُ
ساروا وكان مسيرهُم نحو العلا = تتقوضُ الدنيا لهم إن ساروا
لم يبتني الإسلامُ إلاّ فيهمُ = بذلوا الدماءَ لدينهم انصارُ
ومهاجرونَ وفردُهمْ هو أمّةٌ = ولربَّ فَردٍ للشعوبِ منار ُ
هذا لَعمرِكَ جعّفر ٍ لعّلوُهِ = تهفو القلوبُ وتشخصُ الابصارُ
لم يرتض ِ إلا العّلوِ وهكذا = هو في الجِنان ِ مُحلّقٌ طيّارُ
كفاهُ إن قُطعّت فذلك انما = هو للهواشم ِ خصلةٌ وشعّارُ
عُرِفوا بها دون اللواء ِ بواسلا ً = لا غرو أن غنَتْ بها الاشعّارُ
فَبِمؤتةٍ ألقى الزمانُ بطرفه ِ = ليرى بها ما تصنعُ الابرّارُ
والمسلون وجيشُهُم مُتَوسِطٌ = ساحَ الكفاح ِ ويالهَا مِضْمارُ
متدَرعّون بِبأسهم وإمامهُمْ = أهلُّ الصليبِ وجيشُهُم جرّارُ
ومعّاركُ الإسلام ذاكَ مدارُها = لا رأيَّ للعّدَدِ العّديدِ يُعّارُ
حَمِلَ اللواءَ أخو عليِّ المُرتَضى = لمّا مَضت ألقادّةُ الابرّارُ
مُتَفانيّاً يَحمِي اللواءَ بِروحِهِ = وبِكَفهِ يَتَسمْرُ البتّارُ
ومَشى يُجالدَهُم قِراعَ ضراغِم ٍ = لا غروَ فهوَ الضِيغَمُ المِغوارُ
ويِصيحَ ما احلى الجِنّانَ وورِدِها = نُزُلاَ وَتجرّي تَحتَها الإنهارُ
والرّومُ منْ ضربِ الليّوثِ تَهرّأت = وبِجيشِها قَدْ بانتِ الأضرَارُ
صُلبَانِهمْ نُكِسَتْ عَلىَ هَامَتِهمْ = عَبدوا الصَلّيبَ فإنهُم كُفّارُ
ومَضى أبو عبدِ الإلهِ كما مَضَتْ = مِنْ قَبلِهِ الأخوانُ والأنصَارُ
واختَارَ فيْ مِسكِ الخِتامَ نِهايةً = ومَشىَ لها وهيَ الاغرُّ الغارُّ
دونَ اللواءِ يمينُهُ قَدْ قُطِعّتْ = ثم اقتَفت خَلفَ اليَمينَ يسَارُ
فبكى عليهِ المُصطَفى ووصيّهُ = والبِضعّةُ الزهراءُّ والاقمارُ
وَبِنَعشِهِ سَارَ الأميِنُ الى السمَا = في جَنةِ الفردوسِ حيِثُ يزارُ
اللهُ أعطَاهُ الجناحيِنِ التي = فِيها يُحَلِقُ والنعِيمِ مَطارُ
يا خَالِداً في المُخلصينَ مَداره = صَلى عليكَ اللهُ والأبرّارُ
فَتَحيِةً عَّمَ الحُسِينِ أبثهُا = وضَمِيرُها الإجّلالُ والإكبّارُ
وَجهتُ وجهيَ حيثمُا ألإيثارُ
حيثُ القداسة جعّفرُ الطيّارُ

شعر \ عمار جبار خضير

حيدريه
05-17-2008, 08:46 AM
بِسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ
الَلَّهٌمَّ صَلَِ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
طيب الله أنفاسك شاعرنا .... عمار جبار خضير
على هذه الأبيات في حق جعفر بن أبي طالب
حشرك الله مع من توالي ومع من تحب

خادمة اهل البيت
حيدرية

عاشق الأمير
05-17-2008, 10:45 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الله ـم صل على محمد و آل محمد ..

السلام عليك يا أخا الوصي وابن عم النبي صلوات الله وسلامه عليكم أجمعين

فَتَحيِةً عَّمَ الحُسِينِ أبثهُا = وضَمِيرُها الإجّلالُ والإكبّارُ

السلام على الشهيد ابن أخي الشهيد و عم الشهداااااء ..

السلام عليك يا جعفر بن أبي طالب ..

أخي الشاعر المبدع عمار جبار خضير ..

تعجز الحروف على تكوين الكلمات في حالاتٍ ومواضع ٍ كثيرة
و موقفي الآن من هذا الإبداع .. أعتبره حالة من تلك الحالات
حيث أعجز عن شكرك على ما خطت يداك ..
أسأل الله أن يجازيك بشفاعتهم و أن يحشرك معهم ..

عاشق الأمير ..

إبن الأستاذ
05-17-2008, 01:55 PM
اللهُ أعطَاهُ الجناحيِنِ التي = فِيها يُحَلِقُ والنعِيمِ مَطارُ
يا خَالِداً في المُخلصينَ مَداره = صَلى عليكَ اللهُ والأبرّارُ
فَتَحيِةً عَّمَ الحُسِينِ أبثهُا = وضَمِيرُها الإجّلالُ والإكبّارُ
وَجهتُ وجهيَ حيثمُا ألإيثارُ
حيثُ القداسة جعّفرُ الطيّارُ


أحسنت أخي الكريم ولا فض فوك
حشرك الله مع من تحب
وأعظم الله أجوركم
إبن الأستاذ

عمار جبار خضير
05-18-2008, 09:55 AM
بوركتم جميعا وشكر الله سعيكم ايها الاخوة الاعزاء

وسام الهلال
05-18-2008, 10:28 AM
طيب الله فاهك يا شاعرنا العزيز ووفقك لكل خير
ولا يحرمنا الله من اشعارك
واعتذر لعدم اتصالي بك او المرور وذلك لانشغالي
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمار جبار خضير
05-19-2008, 09:46 AM
طيب الله فاهك يا شاعرنا العزيز ووفقك لكل خير
ولا يحرمنا الله من اشعارك
واعتذر لعدم اتصالي بك او المرور وذلك لانشغالي
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياك الله وبياك يا اخي وصديقي العزيز جدا ارجو ان تكونوا باحوال جيدة