المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مصباح في مشكاة


النجيب
06-21-2008, 01:57 PM
مصباح ٌ في مشكاة (بمناسبة مولد الزهراء "ع")

أطـْرِبينَا بالقوافي والفنون ْ
وَدَعِي القُمْرِيَ يشدو بالغُصونْ

وانشُري طَيفاً على أرواحِنا
من ظلال ٍ وارف ٍ بالزيزفونْ

كم بَقـِينا في سُرَى أفراحِنَا
كالعُطاشَى عن ينابيع ِ العُيونْ

إنـَّهَا الزهراءُ فاضَتْ بالعُلا
يومَ أنْ حلّتْ على دُنيَا السُكونْ

قَدِمَتْ في ليلة ٍ وهّاجَة ٍ
أبهَرَتْ في الكون ِ أحداق َ العيونْ

ليلة ٍ أضحَتْ صباحا ً مُشرِقا ً
وتوارَتْ في الُدجى كلّ ُ الشجونْ

ونجوم ُ الليل ِ راقََـَصْْنَ السَّمَا
وبدورُ السعد ِ شكرا ً يسجدونْ

فاطم ٌ يا آية َ الحقِّ التي
لـَنْ يُواريها اشتباه ٌ أو ظنونْ

نحنُ نهوى أحمدا ً في ذاتِك ِ
عن كتاب ِ الله ِ عن صِدق ِ المُتـُونْ

بضعة ُ المختار ِ أمُّ المصطفى
مَن يُوازيها بفضل ٍ أو شؤونْ

فرقة ٌ تهوى وأخرى أبغَضَتْ
أنبـِئوني هل لديكم يستوونْ ؟

أقسَمَتْ ذرّاتـُنا مُذ ْ خـُلـِّقَتْ
نحنُ نهواك ِ إلى حدِّ الجنونْ

قد عَشِقنا الطُهرَ يا زهراءَنا
واكتحلناك ِ على رمش ِ الجفونْ
ــــــــــــــ
يوم َ أن قرّرَ لطفا ُ ربُّك ِ
أودَع َ الأسرارَ في خير ِ البُطونْ

واستقرَّ العهدُ فيها نامياً
يجذبُ الأملاك َ كيما يهبطونْ

مهبط ٌ للوحيِ في أنوارِها
نحوَ عرش ِ الله ِ أيضا ً يصعدونْ

كيفَ لا؟ والكونُ مخلوق ٌ لها
زوجة ُ الكرّارِ والقلبُ الحنونْ

حينَ قد آذَنَ ربي فيضَها
كَبَّرُوا في البيت ِ من يَطَّوَّفُونْ

فأفاضَتْ أمُّها جُودا ً بها
هي مشكاة ٌ لآل ٍ يُعصَمُونْ

فتهادَتْ في خـَمِيل ٍ مُعشِب ٍ
تخطـِفُ الأبصار َ ممن ينظرون
ــــــــــــــــــ
فاطم ٌ قَـَرِّي عيونا ً واهنئي
شيعة ُ الكرّارِ باتُوا يَسْطَعونْ

فَـَهُمُ في منبر ٍ النور ِ اعتلـَوا
رُغم َ ما لاقـَوا بأنفاق ِ السجونْ

رغمَ كلَ الفتك ِ في أوصالِهِم
رغمَ آلافِ الفتاوى والطُعونْ

دافَعُوا في البأس ِ عن أوطانِهِمْ
كُلُّنا عند التلاقي مسلمون

فلهم في الشرق ِ أقوى رايَة ٍ
بأسُهُم في عِزَّة ٍ لا يضعُفون

في جنوب ٍ فـِتية ٌ من "عامل ٍ"
أرهَبوا الشيطانَ مما يصنعونْ

وَهُمُ في "دجلة ٍ" قد أسْرَجُوا
خيلَـَهُمْ للفوزِ فيما يرسمونْ

نهجُهُمْ من مرجعيات ِ الإبا
كصِمَامَات ٍ أبَتْ يوما ً تهونْ

كبّلوا الفتنة َ في أقماطِها
أطـْفـَؤوا نارَ البلايا والمَنُونْ

سيعودُ البـِشرُ في يوم ِ الرَجَا
وتـُعـِمّ َ الخيرَ والجودَ السنونْ


عبدالله علي الخميس
النجيب
الأحساء
20/جمادى ثاني /28هـ

ka3bat al-razaya
06-21-2008, 05:19 PM
http://www.khellan.com/up/uploads/db02160437.gif


أبـــدعــــتَ فــي نمــق الـحروف أخي (( الــنـــجــيــب )) ، فــانـــســــابـــت كـــعـــذوبـــة الـــرقـــراق وروت قـــــلــــوبـــاً ظـــامـــئــة مــتــولـــعـــة بحــب (( الــزهـــراء )) .


بـــــــوركـــت يــمـــينــك ولا فــضّ فـوك ، وروتــــكَ الـــزهــــراء مـــن نــــبـــع الـــكـــوثــر ، وآجــــرتـــكَ خـــيــر الجـــزاء .


نـــسألك الدعـــاء

http://www.khellan.com/up/uploads/cb8645ecbe.gif

عاشق الأمير
06-22-2008, 12:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الله ـم صل على محمد و آل محمد ..

أخي النجيب .. فلتسجد الأقلام تعظيما لقلمكم ..
و لتسطع الأنوار تحية ً لمعشوقتكم ..

هذه تحية إكبار ٍ لكم ..
عاشق الأمير ..

حيدريه
06-22-2008, 10:25 AM
بِسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ
الَلَّهٌمَّ صَلَِ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
قال الله تعالى
(الله نور السموات والأرض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة الزجاجة كأنها كوكب دري يوقد من شجرة مباركة زيتونية لاشرقية ولاغربية يكاد زيتها يضيء لو لم تمسسه .....لخ ) الآيه

بارك الله بيكم مولاي على هذه الآبيات الطاهرة وبوركم ببركة مولاتنا الطاهرة التقية ..
وصلى الله على محمد وآل بيته الطاهرين

خادمة أهل البيت
حيدرية

النجيب
06-22-2008, 01:29 PM
كعبة الرزايا

عليكم السلام ورحمة الله
أنالكم الله شفاعة الزهراء بحق بعلها وأبيها والسبطين بنيها


في أمان الله

بنـ الحسين ـت
06-22-2008, 09:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

اجركم على الزهراء عليهاء السلام لما سطرت قلمك من قصيد رائع في حق مولاتنا

تحياتي

منتظر الحجة
06-23-2008, 12:26 PM
يوه على الابداع يوه على التكتكه
يوه على الكلمات الرائعة

مشكورين اخواني على الجمل الرائعة

طيبة الغراء
06-23-2008, 03:43 PM
جعلك الله من انصار الزهراء
ومن انصار الامام المهدي

النجيب
06-24-2008, 02:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الله ـم صل على محمد و آل محمد ..

أخي النجيب .. فلتسجد الأقلام تعظيما لقلمكم ..
و لتسطع الأنوار تحية ً لمعشوقتكم ..

هذه تحية إكبار ٍ لكم ..
عاشق الأمير ..

اللهم صل على محمد وآله
بوركت أخي العزيزعاشق الأمير
اللهم نرجو شفاعتك فينا بحق الأمير وزوجه البتول عليها السلام

النجيب
06-24-2008, 03:01 PM
أختي الموالية / حيدرية

وجودك محض ألق

شكرا لوجودكم .. بوركت للاستشهاد بآية المشكاة

سْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ
الَلَّهٌمَّ صَلَِ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
قال الله تعالى
(الله نور السموات والأرض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة الزجاجة كأنها كوكب دري يوقد من شجرة مباركة زيتونية لاشرقية ولاغربية يكاد زيتها يضيء لو لم تمسسه .....لخ ) الآيه