المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا صاحب الزمان الى متى؟؟؟؟؟؟


بنـ الحسين ـت
03-17-2005, 02:55 AM
اللهمّ عرّفني حجتك فانك ان لم تعرّفني حجتك فقد ضللت عن ديني.

اللهمّ لا رجاء لنا الا بالذوبان في عترتك الطاهرة وآخرهم مهديّ هذه الامة, بقية الله, انه حيّ بيننا محجوب عن عيوننا شاخص في قلوبنا وبصائرنا, يدرك تغيرات هذا العالم الكبير ويشهد ما ترتكبه تلك الحضارة الحديثة بشعوب العالم الفقيرة, وما صنعته عناقيد غضبهم بالمظلومين في كل مكان الذين سقطوا وهم ينادون يا مهديّ.

نعم انه ملبّي النداء. سيظهر في لحظة نور. ويضع حضارتهم في الميزان ويقهر دمويتهم ويردّ كيدهم الى نحرهم. وسيرتاح يرتاح المؤمنون الى صدره الشريف وينعمون في دولته العدل. هنيئا لمن سيشهد تلك اللحظات الرهيبة الوجلة.

لا نستغرب ان يكون المهدي اماما في الخامسة من عمره, فهو من سلالة الامامة الذين عيّنهم الله وجعلهم معادن العلم. يولدون علماء وتعرفهم شيعتهم وتتمسك بامامتهم أطفالا وشيوخا رغم التنكيل والمطاردة لكل من يمتّ لهم بصلة. ولا نستغرب ان يعيش الامام المهدي فوق الالف عام, فلا يوجد أية حجة علمية تدحض عمره الطويل حتّى لو لم يتسنى للانسان العادي ان يحيا ربما حتّى المائة وخمسون عاما. فأهل البيت سبقوا العلم وما لا يقبله عقلنا اليوم قد يصبح حقيقة علمية في الغد. فكما عاش سيدنا نوح في قومه الفا الا خمسون عاما, ايضا ممكن وما ذلك على الله بعزيز ان يعطّل قانون الشيخوخة ليحافظ على حياة الامام وتنجو البشرية على يد مهديها ويملا الارض قسطا وعدلا بعد ان ملئت ظلما وجورا.

سيدي.. تتوق النفس للقياك. اللهمّ اجعلني من جندك. نعيش الانتظار. لا نريد ان نكتفي بالدعاء بالفرج, ولا ان نلقي عبء مظلوميتنا عل سيدنا الامام.
اللهمّ اجعلنا في مراتب المسؤولية الاولى وعمّق الايمان في نفوسنا ولا تجعل عبادتنا اليومية رياء وعادة, بل انقلنا الى حالة الروحانيين, الاصفياء مع مجموع الموالين. علّنا نقترب من السماء. من الله. من المهديّ.

عاشقة14 قمر
03-17-2005, 03:33 AM
اللهمّ عرّفني حجتك فانك ان لم تعرّفني حجتك فقد ضللت عن ديني.
جزاك الله خير جعله الله في ميزان اعمالكم


عااشقة14 قمر

إبن العوالي
03-17-2005, 04:11 AM
العجل ياصاحب الزمان


شكرا اختي



إبن العوالي ..

ابو آمنة
03-17-2005, 08:02 AM
اللهم أرزقنا ذلك ووفقنا إليه
وجعل ما نتقرب به إليك خالصا لوجهك الكريم
أختي الفاضلةالعلوية بنت الحسين
موضوع لطيف يحرك المشاعر المولعة بحب الإمام عليه السلام وترقب لقياه المبارك ....
سيدي مات التصبر في انتظارك
متابعة أختي لهذه المواضيع التي تذكرنا بالرجوع لفطرتنا وهي حب محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين

ترانيم الولاء
03-17-2005, 09:14 AM
اللهم صلى على محمد وآل محمد

اللهم عجل لوليك الفرج والمخرج وشرفنا برويته

وجعلنا طوعا امره

جوزيت خيراً أختي(بنت الحسين)

على المشاركه المميزه

نور الامل
03-17-2005, 01:54 PM
سيدي.. تتوق النفس للقياك. اللهمّ اجعلني من جندك. نعيش الانتظار. لا نريد ان نكتفي بالدعاء بالفرج, ولا ان نلقي عبء مظلوميتنا على سيدنا الامام.

متى ياصاحب الزمان


بارك الله فيكم اختي الفاضلة

بنـ الحسين ـت
03-17-2005, 02:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
اشكر مروركم اخواني واخواتي
ورزقنا الله واياكم نصرة مولانا الحجه (عج)

بنت المدينة
03-17-2005, 02:30 PM
العجل العجل يامولائي ياصاحب الزمان

اللهم عجل فرجه وسهل مخرجه

اللهم اجعلنا من انصاره وعوانه الهي آآآآآآآمين

تحياااتي

بنت المدينة

قطر الندى
03-17-2005, 02:38 PM
اللهم صلى على محمد وآل محمد

اللهم عجل لوليك الفرج والمخرج وشرفنا برويته

وجعلنا طوعا امره

جوزيت خيراً أختي(بنت الحسين)

على المشاركه المميزه

نبع الحياة
03-17-2005, 03:14 PM
اللهمّ عرّفني حجتك فانك ان لم تعرّفني حجتك فقد ضللت عن ديني

العجل العجل يامولائي ياصاحب الزمان

اللهم عجل فرجه وسهل مخرجه

اللهم اجعلنا من انصاره وعوانه الهي آآآآآآآمين

تحياااتي

بنـ الحسين ـت
03-18-2005, 01:16 AM
اشكر مروركن اخواتي بنت المدينه
قطر الندى
نبع الحياه