المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حلو00ومر!!


محمدي المحمدي
11-22-2008, 07:48 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد وآل محمد
الطيبين الطاهرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وجودنا في هذه الدنيا مؤقت لعمر محدود والدنيا ساحة واسعة كل يجري فيها الى أجل مسمى
خطوات كثيرة نرسمها خلال عمرنا القصير بعضنا يرسم خارطة جيدة يستطيع من خلالها السير بطريقة مرسومة مسبقا هو أعدها لحياته وبعضنا يسير بطريقة عفوية قد يتعرض خلالهالأشواك كثيرة تؤلم قدميه وقد يسير بمباركة السماء له رحمة ولطفا به والجميع تشملهم
الرحمة واللطف الالاهي مادام هناك جوانب خير في حياة الأنسان

الحلو والمر طريقان موازيان في حياتنا لاأظن هناك طريق حلو كله أومر كله فهذا أمر لايتاح للبشر عادة فكل منا صادف هذين الطريقين المليئين بالأحداث والمفاجئات وكما يقال يوم لك ويوم عليك

ماعندنا مشكلة في الأمور الجميلة التي تغمرنا بجمالها ورائحتها الزكية كرائحة ورد الربيع في
رابعة النهار وعليه نعيش لحظات أو ساعات أو أيام بل أكثر تغمرنا السعادة والبهجة ونظل عابقين في بوتقة الفرح والسرور ونتمنى أن نظل سابحين في بحر ها إلى ماشاء الله سبحانه وتعالى
سبحان الله ملذات الدنيا مؤقتة كما نعرف دقائق أو ساعات وتخلص القضية بعكس ملذات الآخرة التي تدوم طويلا وطويلا ولايعني ذلك امتناعنا هنا عن طلب مايحلو لنا بسبب قصر
فرحتها بل نعيش الفرحة والسرور مادام أتيح لنا فلطف الله سبحانه وتعالى مطلب كل مخلوق وجد على هذه البسيطة ومعه نشكر الخالق الذي أنعم علينا بنعمه التي لاتعد ولاتحصى ونطلب المزيد من نعمه لأننا نعيش لحظات جميلة نشعر فيها بسعادة تغمرنا وهو القائل سبحانه:
( وان شكرتم لأزيدنكم)

الدنيا دار ابتلاء وامتحان 00المؤمن معرض فيها لأي قدر قدر له ماديا ومعنويا وهذا طريق معروف نسمع ونقرأ الكثير عنه وربما عايشنا الكثير عن أنفسنا وعن غيرنا ممن حولنا من قريب وبعيد
وقبلنا من هم أشد وأقوى ايمانا وتقوى وملازمة لأمر الخالق سبحانه وتعالى وهم الأنبياء والأوصياء وفي الحديث الشريف ( أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الأولياء ثم الأمثل فالأمثل)
وهذا رسول الله صلى الله عليه وآله يقول:( ما أوذي نبي مثل ما أوذيت)
وقال الامام (عليه السلام): (وطفقت أرتأي بين أن أصول بيد جذاء أو أصبر على طخية عمياء يهرم فيها الكبير ويشيب فيها الصغير ويكدح فيها مؤمن حتى يلقى ربه ، فرأيت أن الصبر على هذا أحجى فصبرت وفي العين قذى وفي الحلق شجى000 )

الصبر وماأدراك مالصبر جبل أشم فارع يحتاج إلى أرضية صلبة أساسها الايمان بالله سبحانه وتعالى والرضا بقدره وهو العدل الذي لايظلم وماعلينا إلا التحرك مع الصبر خلال قنوات الحركة التي تتيح لنا الوصول للحلول المناسبة لأن الصبر والجمود يشل حركتنا نحو الأمور الايجابية ونظل سالبين دون الحصول على نتائج وكما يقولون في الحركة بركة
أما الصبر مع التحرك نحو ايجاد حلول مناسبة طريق جميل عندما نطرقه بتأني وسلامة والباقي على الله سبحانه وتعالى وفي الحديث: (أفضل الأعمال أحمزها)
والمراد: الأكثر صعوبة وأتعاباً، فإن كل ما كثر تعبه ـ بطبيعته ـ تكون نتائجه الدنيوية والأخروية أفضل وأكثر، حيث قرر سبحانه وتعالى تزايد المصاعب والمتاعب كماً وكيفاً كلما كان الهدف والمقصد أعلى، مادياً أو معنوياً، فقد (حفت الجنة بالمكاره)
ثم إنه لا منافاة بين (أفضل الأعمال أحمزها) وبين: (يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر)
إذ:الأول: يفيد تحديد المقياس في قيمة الأعمال، وإن العمل مهما كان أصعب تكون نتائجه أفضل.
والثاني: يفيد عدم عسر الدين وإن الله تعالى قد شرع الأيسر فالأيسر،كما قال (صلى الله عليه وآله وسلم): (بعثت بالحنفية السمحة) فهما في موضوعين، لا في موضوع واحد حتى يكون بينهما التنافيعلى كل حال كلنا معرضون لأحداث مختلفة في هذه الدنيا ولاننسى الحديث القائل
(أن دعاء المؤمن لأخيه بظهر الغيب مستجاب ويدر الرزق ويدفع المكروه)

نسألكم الدعاء أعزتي ولكم مثله
الى لقاء آخر0000
تحياتي وامتناني

عاشق الانتظار
11-22-2008, 08:02 PM
يوم لك ويوم عليك

موووووفق اخي لكل خير

الفاطمي
11-22-2008, 10:53 PM
اللهم صل على محمد وال محمد واللعن اعداءهم

الاخ الفاضل

طرح موفق للموضوع

بارك الله بيكم

احببت ان اضيف " ان من قبل بحلوها ـ اي الدنيا ـ لزمه عقلاً ومنطقاً ان يقبل بمرها "

لسبب بسيط جداً

هو ان من اراد لك حلوها هو، هو، نفسه من اراد لك مرها وهو الله جل جلاله فقبوله او عدم قبوله لايعني شيئاً لان الحكم قد حكم بالحكيم فسبحان الله كيف يقدر الامور وهو افضل المقدرين

وعلى اي حال ..

فحلوها ومرها في سيرة اهل البيت منبوذ لانها دنيا دنية

فنرى امير المؤمنين يقول عنها " يادنيا اليك عني غري غيري اني طلقتك ثلاثاً لارجعة فيها "

ويسير الشهيد الغريب الامام الحسين سيرة اباه ويسطر لنا اروح امثلة الزهد في هذه الدنيا الفانية فيقول عليه السلام " يادنيا اليك عني غري غيري فطليقة الاباء لاتحل للأبناء "

فسلام الله عليكم أهل بيت زقوا العلم زقا

طرحك كان موفقاً

وفقنا الله واياكم لما فيه خير وصلاح للدارين

وشكراً ..

:)

محمدي المحمدي
11-23-2008, 05:50 AM
السلام على الأعزة
عاشق أهل البيت
الفاطمي

الله سبحانه وتعالى من لطفه بعباده أوجد ويسر لهم الكثير من النعم
كما في قوله تعالى( المال والبنون زينة الحياة الدنيا 000 الخ
وكذلك في قوله تعالى ( قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده)
وقوله(والطيبات من الرزق)
وغيرها من الآيات
المسألة تدور في طريقة اختيار الانسان وحسن تصرفه في هذه الحياة
الانسان ليس ممنوعا من اتخاذ أي طريق حلال فهو يبني قصورا ويتزوج
نساء ويعمل الخيرات وغير ذلك
كلها جوانب راحة وارتياح
ومع ذلك هناك من يفضل التقشف والقناعة بالعيش اليسير
فكلا الطريقين متوفر في الحياة
دخل قوم من المتصوفة على علي بن موسى (ع) فقالوا له : إنّ أمير المؤمنين (ع) فكر فيما ولاه الله من الأمور ، فرآكم أهل بيت أولى الناس أن تؤمّوا الناس ، ونظر فيكم أهل البيت فرآك أولى الناس بالناس ، فرأى أن يردّ هذا الأمر إليك ، والإمامة تحتاج إلى من يأكل الجشب ، ويلبس الخشن ، ويركب الحمار ، ويعود المريض .. فقال لهم : إنّ يوسف كان نبيا يلبس أقبية الديباج المزرّدة بالذهب ، ويجلس على متكآت آل فرعون .
ويحكم!.. إنما يُراد من الإمام قسطه وعدله ، إذا قال صدق ، وإذا حكم عدل ، وإذا وعد أنجز ، إنّ الله لم يحرّم لبوسا ولا مطعما ، ثم قرأ :
( قل من حرّم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق )

تحياتي للأعزاء

حيدريه
11-30-2008, 07:52 AM
بسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ
الَلَّهٌمَّ صَلَِ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
قال صلى الله عليه وآل وسلم عن الدنيا:
[ مالي وللدنيا, ما مثلي ومثل الدنيا إلا كراكب سار في يوم صائف ,
فاستظل تحت شجرة ساعة من نهار , ثم راح وتركها ]

الدنيا..
إذا كسـت أو كست..
وإذا أيـنـعـت نـعــت ..
وإذا جـلـت أوجـلــت ..
وكم من قبـور تـُـبـنى وما تبنا ..
وكم من مــريض عدنا وما عــدنا..
وكم من ملك رفعت له علامات ,فلما علا.. مات..

قال الله تعالى :

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلا تَغُرنَكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلا يَغُرنّكُم باللَّهِ الْغَرُورُ )

(يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ )

رحم الله والديكم محمدي المحمدي ومولاي الفاطمي
وصلى الله على محمد وآل بيته الطاهرين

خادمة أهل البيت
حيدرية

abusaleh
11-30-2008, 02:11 PM
اخي محمدي المحمدي
موضوعك جدا رائع
والاروع ردود الاخوان والاخوات
والتي اكملت الموضوع معانيه.

اخوكم

Abusaleh

محمدي المحمدي
11-30-2008, 06:58 PM
الأعزاء
الحيدرية
أبوصالح
تحياتي وامتناني
مشكورين وموفقين