المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكرى وفاة الإمام الرضا ضامن الجنان


حيدريه
02-11-2009, 12:51 PM
أسم الإمام الشريف :علي : ابن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام ، وهو أشرف وأنبل نسب في الوجود ، وهو في زمانه : سيد ذرية رسول الله صلى الله عليه وآله من ابنته فاطمة الزهراء عليها السلام ، وإمام المسلمين وخليفة الله على خلقه وحجته المبين لتعاليمه وسيد البشر وعظيم أهل البيت صلى الله عليهم وسلم

كنية الإمام الكريمة وألقابه الشريفة :

قال كمال الدين ابن طلحة :
كنيته : أبو الحســـــن .
ألقابه : الرضا ، والصابر ، والرضي ، والوفي ، وأشهرها : الـرضــــا[1] .
وكان يقال له : الرضا ، والصادق ، والصابر ، والفاضل ، وقرة أعين المؤمنين ، وغيظ الملحدين[2] .
وعن عبد العظيم الحسني ، عن سليمان بن حفص قال :

كان موسى بن جعفر عليهما السلام يسمي ولده علياً عليه السلام الرضا ، وكان يقول : ادعوا لي ولودي
: الرضا ، وقلت لولدي : الرضا ، وقال لي ولدي : الرضا . وإذا خاطبه قال : يا أبا الحسن[3] .
يكنى : أبو الحســـــن ، والخاص : أبو علي .
وألقابه: سراج الله ، ونور الهدى ، وقرة عين المؤمنين ، ومكيدة الملحدين ، كفو الملك ، وكافي الخلق ، ورب السرير ، ورءاب التدبير ، والفاضل ، والصابر ، والوفي ، والصديق ، والرضي[4] .
قال أحمد البزنطي : وإنما سمي : الرضا ، لأنه كان : رضي لله تعالى في سمائه ، ورضي لرسوله والأئمة عليهم السلام بعده في أرضه ، وقيل : لأنه رضي به المخالف والمؤالف ، وقيل : لأنه رضي به المأمون[5] .
أقول : الإمام موسى بن جعفر والده كان يسميه بهذا ويلقبه بالرضا ، وهو اسم لقب له عليه السلام من جده رسول الله صلى الله عليه وسلم كما علمه الله تعالى ، كما سترى في الأحاديث المُعرفة لإمامته ، والتي سيأتي ذكر قسم منها أو راجع أحاديث الإمامة المختصة في تعريف الأئمة بأسمائهم كلهم ، وأنظر الحديث الآتي عن ولده الإمام الجواد ، هذا فضلا عن أنه توجد أحاديث كثيرة مروية عن النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم بأن أسماء الأئمة هي أسماء سماهم بها الله تعالى من قبل خلق الخلق ، راجع أحاديث الإسراء والمعراج وأحاديث الإمام العامة ، تجد الكثير منها بأن أسماء الأئمة وألقابهم وكناهم من عهد الله عز وجل لرسوله الأكرم في أسباطه المعصومين وأئمة الدين ، وقد ذكرنا قسم من هذه الأحاديث في صحيفة الإمام علي وصحيفة الإمام الحسين وصحيفة فاطمة الزهراء صلى الله عليهم وسلم فراجع .

عن البزنطي قال : قلت لأبي جعفر محمد بن علي بن موسى عليهم السلام : إن قوما من مخالفيكم يزعمون أن أباك إنما سماه المأمون الرضا لما رضيه لولاية عهده ؟
فقال عليه السلام : كذبوا والله وفجروا ، بل الله تبارك وتعالى سماه بالرضا عليه السلام ، لأنه كان رضي لله عز وجل في سمائه ورضي لرسوله والأئمة بعده صلوات الله عليهم في أرضه .
قال : فقلت له : ألم يكن كل واحد من آبائك الماضين عليهم السلام رضيّ لله عز وجل ولرسوله والأئمة بعده عليهم السلام ؟
فقال : بلى .
فقلت : فلم سمي أبوك عليه السلام من بينهم الرضا ؟
قال : لأنه رضي به المخالفون من أعدائه كما رضي به الموافقون من أوليائه ، ولم يكن ذلك لأحد من آبائه عليهم السلام ، فلذلك سمي من بينهم الرضا عليه السلام[6] .

العبرة والعضة في اسم الإمام الرضا وآله الطاهرين :

إن أسماء الأئمة المعصومين أحد الأمور التي صار شيعة أهل البيت والموالون لهم يفتخرون بها فجعلوها في قلوبهم وسموا بها أنفسهم وأبناءهم ، وقلما تجد أحد من مواليهم ليس له نصيب فيها سواء في نفسه أو في أبنائه أو آبائه وأخوته وعمومته وأخواله ، فإنهم يتباهون بالتسمية بها ، سواء نفس اسم الإمام أو لقبه فلذا يجعلوه اسما لهم , وبالخصوص لقب الإمام الرضا صار اسماً لملايين الشيعة في كل زمان ومكان ، وهكذا أسماء الألقاب الأخرى له ولباقي المعصومين عليهم السلام .
وأسماء ألقاب الإمام : رضا ، صابر ، فاضل ، رضي ، وفي ، وكذا كفو الملك ، وسراج الله وغيرها كما عرفتها أعلاه ، بل حتى كناه تكنى بها شيعته مثله ومثل آبائه الكرام ك أبو الحسن ، وأبو محمد ، وأبو جواد ، وغيرها . وبهذه الأسماء والألقاب الشريفة تأدب الشيعة ، فاحترموا أسماءهم وأسماء ذويهم وخلصت من التنابز بالألقاب المشينة ، ومن الأسماء التي قد تخجل المتسمي بها كمعاوية وكلب وجرو وغيرها ، والتي ينكسر صحبها حين ينادى بها ، وقد توجد في نفسه عُقده قد تجعله يتمرد على الحق وعن العدل والإنصاف .

حيدريه
02-11-2009, 12:58 PM
أسم أم الإمام الرضا عليهما السلام وبعض أحوالها :أسماء وألقاب أم الإمام الرضا عليهم السلام :
أم الإمام الرضا عليها السلام : أم ولد :
يقال لها : سكن النوبية .
ويقال : خيزران المرسية .
ويقال : نجمة . رواه ميثم . وقال : صقر ، وتسمى : أروى ، أم البنين ، ولما ولدت الرضا سماها الطاهرة[7] .
وقال كمال الدين ابن طلحة : وأمه أم ولد تسمى : الخيزران المرسية ،
وقيل : شقراء النوبية ، واسمها ، أروى ، وشقراء : لقب لها[8] .
وعن علي بن ميثم عن أبيه قال : لما اشترت حميدة أم موسى بن جعفر
عليهما السلام أم الرضا عليه السلام : نجمة ، ذكرت حميدة أنها رأت في المنام رسول الله صلى الله عليه واله يقول لها : يا حميدة هيئي نجمة لابنك موسى فإنه سيولد له منها خير أهل الأرض ، فوهبتها له .
فلما ولدت له الرضا عليه السلام سماها الطاهرة ، وكانت لها أسماء منها : نجمة ، وأروى ، وسكن ، وسمان، وتكتم ، وهو آخر أساميها .
قال علي بن ميثم : سمعت أبي يقول : كانت نجمة بكرا لما اشترتها حميدة[9]. عن الصولي قال : وأمه أم ولد تسمى تكتم عليه استقر اسمها حين ملكها أبو الحسن موسى عليه السلام[10] .

حيدريه
02-11-2009, 01:02 PM
كيفية ولادة الإمام عليه السلام :

قد حكى الله تعالى في كتابه المجيد كثير من المكارم الخاصة لولادة هداة دينه من الأنبياء كموسى وعيسى ويحيى وغيرهم عليهم السلام ، واهتمامه بهم حتى يعرفهم للناس بالمعجزة والكرامة من أول يوم وجودهم ، وهكذا حكى لنا التأريخ الإسلامي حكايات كريمة عن ولادة أهل البيت عليهم السلام وأئمة هدى الله بعد خاتم المرسلين ، تعرفنا كرامة الله عليهم وفضله لهم واهتمامه بهم وكيفية إعداده لهم ليعرفنا بهم ، وهذه قصة أخرى بعد قصص إعداده أمه الكريمة لتحتضنه والتي عرفتها ، وهي قصة تعرفنا ولادة إمام الحق علي بن موسى الرضا عليه السلام ، وهي من تلك القصص الحسنة التي تعرفنا اهتمام الله تعالى بولي دينه وكرامته عليه لنتيقن إمامته المؤمنون ولنتوق لطاعته وللإقتداء به الطيبون .
عن علي بن ميثم عن أبيه قال : سمعت أمي تقول :

سمعت نجمة أم الرضا عليه السلام تقول : لما حملت بابني علي لم أشعر بثقل الحمل ، وكنت أسمع في منامي تسبيحا وتهليلا وتمجيدا من بطني فيفزعني ذلك ويهولني ، فإذا انتبهت لم أسمع شيئاً .
فلما وضعته وقع على الأرض واضعا يده على الأرض رافعا رأسه إلى السماء يحرك شفتيه ، كأنه يتكلم .

فدخل إلي أبوه موسى بن جعفر عليه السلام فقال لي : هنيئا لك يا نجمة كرامة ربك ، فناولته إياه في خرقة بيضاء فأذن في إذنه اليمنى ، وأقام في اليسرى ، ودعا بماء الفرات فحنكه به .


وفاة الإمام الرضا ومجمل ما عمر به الدنيا :

الإمام الرضا عليه السلام : وإن كانت أيامه في الدنيا تعد سنين كوجود ظاهر بين الناس ببدنه ، ولكنه بوجوده الطاهر الباطني وهداه عمّر قلوب المؤمنين بمعارفه وخصاله الكريم ، ويما ينقل لنا من سيرته وسلوكه وتعاليمه مما يرضي الله بالتعبد به له إلى يوم القيامة ، فكان عليه السلام في أيامه المباركة في الدنيا يعرفنا دين الله وهداه بصراط مستقيم ، حتى نتحقق بمعرفة أتم هدى وأكمل دين ، فيوصلنا لكل خير وسعادة ونعيم في الدنيا والآخرة ، وهذا مجمل للقول بوفاته وأدوار سني حياته ومدة إمامته وقبلها مع أبيه عليهم السلام .

فهذا مختصر في حياة الإمام علي بن موسى الرضا عليهما السلام :
قال الفريابي : قال نصر بن عليّ :
مضى أبو الحسن الرضا عليه السلام : وله تسع ٌوأربعون سنةً وأشهرٌ ، في عام مائتين واثنين من الهجرة ، فسلام الله عليهم يوم ولد ويوم مات ويوم يبعث حياً . وُلِدَ عليه السلام : بعد أن مضى جده أبو عبد الله جعفر الصادق عليه السلام ، بخمس سنين ـ أي سنة مئة وثلاث وخمسين من الهجرة ، على ما عرفت بأظهر في الروايات ـ.
وأقام مع أبيه : تسعاً وعشرين سنةً وأشهراً. وبعد أن مضى أبو الحسن موسى : عشرين سنةً إلاّ شهرين[20] ـ وهي مدة إمامته عليه السلام .

فأما عمره الشريف :

فإن مات في سنة مائتين وثلاث .وعلى رواية أخرى قيل : مائتين وسنتين من الهجرة في خلافة المأمون .
فيكون عمره تسعا وأربعين سنة .
ومرقده الطاهر : بطوس من خراسان بالمشهد المعروف به عليه السلام .
وكان مدة بقائه مع أبيه موسى عليه السلام أربعا وعشرين سنة وأشهرا .
وبقائه بعد أبيه خمسا وعشرين سنة[21] ـ مدة إمامته عليه السلام ـ .
أقول : هذه أشهر الأقوال في أدوار حياة الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام ، وسيأتي في الأبواب الأخرى تفاصيلها ، فسلام عليه يوم ولد ويوم مات ويوم يبعث حياً ، وحشرنا الله معهم في الدنيا والآخرة ورحم الله من قال آمين .

اميرةالخيال
02-13-2009, 07:05 AM
يعطيك ألف عافيه أختي حيدريهيصراحه الموضوع جدا رائع وقيم

بنت التقوى
02-13-2009, 08:02 AM
مأجورة حيدريه

حيدريه
02-22-2009, 02:34 PM
يعطيك ألف عافيه أختي حيدريهيصراحه الموضوع جدا رائع وقيم

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
السلام عليكم والرحمة والإكرام
أميرة الخيال
الله يعافيكم وبلغنا الله وأياكم الوصول في القريب العاجل ..

خادمة أهل البيت
حيدرية

حيدريه
02-22-2009, 02:36 PM
مأجورة حيدريه

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
السلام عليكم والرحمة والإكرام
بنت التقوى
مثابة أنشاءالله تعالى رب العاملين
نسئلكم الدعاء

خادمة أهل البيت
حيدرية

البضعة
02-22-2009, 02:47 PM
ماشاء الله تباراك الله

يعطيك العافية اختي

سلمت يمناك على الطرح

حيدريه
02-23-2009, 08:21 AM
ماشاء الله تباراك الله

يعطيك العافية اختي

سلمت يمناك على الطرح

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
السلام عليكم والرحمة والإكرام
البضعة
الله تعالى يعافيكم ويرعاكم لكل خير
مأجورين ومثابين

خادمة أهل البيت
حيدرية