المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الى هادمي قبور البقيع الزواكي,, شيوخ الارهاب انتم كما اقول


عمار جبار خضير
09-27-2009, 09:31 AM
أني أتيتُ مجلجلاً ومحاسبا = لا طالبا عفوا لكم ومعاتبا
فلقد مللنا من عتابِكم الذي = لم يجدِ نفعا أو يقيم تقاربا
الآنَ تنطلقُُ الحقائقُ صرخة = بوجوهكم أطلقتها متوثبا
والآن يستلمُ القراعَ مهندي = ذوداً عن الحق المُكَفرِ ضاربا
يا آكلين السحتَ في أموالكم = والتائهين مشارقا ومغاربا
والناكبين عن الصراط لأنكم = لم تسلكوا إلا الطريقَ السالبا
والحاقدين على الرشاد لأنه = ألقى بكم والناصبية جانبا
أدريكم لا تقربونَ عناقهُ = إلا اصطناعا خادعاً أو كاذبا
إن تنطقوهُ فهو في أفواهكم = زبدُ الّلعابِ يسيلُ زيفاً لاعبا
من انتمُ حتى يُهدمُ مرقدٌ = يحوي الفضيلة والسماحةَ والإبا
هَدمتمُ خيرَ القبورِ لأنكمْ = أبناءُ آكلة الكبودِ تعاقبا
هيَ أمكمْ غذتكمُ من قَيِحهَا = حقداً على آلِ النبيِّ توثبا
هلا نظرتم في وجوه شيوخكم = هيا انظروا تلقون كلبا سائبا
الآن تنطلقُ الحقيقةُ أنها = خرجت من الصدرِ الغيورِ ثواقبا
ترمي عليكم من شواظ حريقها = حمماً تدكُ أميركم والحاجبا
فلقد سئمتُ من السكوت تماشيا = في أن نرصَّ صفوفنا وتحسبا
هم أبدلوا حرب اليهودِ بحربنا = ثم ارتضوا أن يخدمون أجانبا
أن اليهودَ أشدُ حقدِ إنما = انتم على قتلي اشدُ تكالبا
الواثبين على التشيعِّ ليتهم = وثبوا جِهارا في ميادين الإبا
لأذاقهم حرَّ الحديد مبارزٌ = من ساحة النجف الأغر مُغاضِبا
لأقضَهم طفلُ العراقِ بضربةٍ = هو شأنه رمي الحجارِ تلاعبا
اناْ لم اقل أن التشيعَ مذهبي = بل أن ديني للتشيعِ مذهبا
رغما على أنف الدعّيِّ أقولها = لا لستُ اخشى حيةً وعقاربا
بثَ البقيعُ همومهُ متوسلا = لو أنه للصين يمشي راغبا
كي لا يرى شرَ الطغاة بتربه = قد حولت خير القبور خرائبا
أبلٌ من الصحراء قادَ قطيعها = راعي الجهالة ضل يمشي ساربا
من كلَِ صعلوكٍ تمَيّز وانطوى = ضدَ النبي معاندا ومحاربا
يختطُ من نسج الخيال ويدعي = في انه شيخُ الشريعة قاطبا
أن قال صلى اللهُ ودَ لسانهُ = لو إنه ألقى النبوةَ جانبا
(صلعم) يقول تسرعا بغثائه = متحشرجُ فيها كأني قد أبى
وبكل يومٍ دعوة التكفيرِ من = فيهِ ابنِ آوى تستحثُ ثعالبا
مهلا فإن الوعدَ أصبح يومه = يدنو من الثأر الكبير مطالبا
ستهبُ من ارض العراقِ جحافلٌ = بحراً تموجُ فيالقا وكتائبا
وختامُ خطِ الأنبياء يقودها = لرقابِ أهل الغدرِ يأتي حاطبا
وهناك تلقون الحساب لفعلة = جعلت جبين الدهر خزيا صاخبا

شعر عمار جبار خضير
26-9-2009 – 7شوال

إبن العوالي
10-11-2009, 08:58 AM
في ميزان اعمالك اخي الكريم عمار جابر خضير

fatima
10-15-2009, 11:00 AM
باركالله فيك اخي عمار

شموخ انسانه
10-15-2009, 02:46 PM
اللهم صلى على محمد وال محمد وعجل فرجهم يا كريم


اناْ لم اقل أن التشيعَ مذهبي = بل أن ديني للتشيعِ مذهبا
رغما على أنف الدعّيِّ أقولها = لا لستُ اخشى حيةً وعقاربا

بارك الله بك اخي عمار وحشرك مع محمد وال محمد


تحياتي ودمتم بود

الحوراء
10-17-2009, 08:34 AM
يعطيك العافية اخي

نبته علي
11-10-2009, 05:10 AM
اللهم صلى على محمد وآل محمد وعجل بالفرج

زهرة المدينة
12-17-2009, 08:18 AM
دمتـ بهذا العطاء أخي
جعلك الله من الأخذين بثأر الزهراء وبنيها

@حسين الحمداني@
12-20-2009, 12:17 PM
بوركتم اخي الكريم جعلها الله في ميزان حسناتكم

بنت التقوى
01-25-2010, 07:31 AM
وضعتم قلمكم الولائي على جرح بالقلوب آه آه ثم آه

موفقين لك خير بإذن المولى جل وعلا

الموالي لعلي
02-12-2010, 12:38 AM
الوهابية غيروا دين الله وسنة نبيه اما كان رسول الله واهل البيت والصحابة يزورون القبور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

**&بنت الشيعه**&
08-12-2010, 03:55 AM
يسلمووووووو

زهرةالليالي
09-04-2010, 08:10 AM
ما أقول غير
حسبي الله ونعم الوكيل
سلمت الأنامل

( ضياء )
12-26-2010, 01:43 AM
عمـار

بوركت أيها الجميل ،، نفس الجواهري بين أبياتكم

سلمت الانامل