المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فــــــــرحة الزهره سلام الله عليــــــــها


قطر الندى
04-18-2005, 11:41 AM
فــــــــرحة الزهره سلام الله عليــــــــها

أسعد الله أيامكم أخواني المؤمنون الموالون وجعل الله أسمائكم
ممن يهنأون فاطمة الزهراء سلام الله عليها بتولي أبنها منصب
الإمامة ..

حقيقة هذا اليوم يوم فرح وسرور

يوم فرحة الزهره هو يوم إعتلاء الإمام الحجة سلام الله عليه منصب الإمامة بإعتباره هو المنتقم المباشر للصديقة الزهراء سلام الله
عليها , )فسمي بهذا الأسم ( فرحة الزهره )(والإمام تسلم زمام
الإمامه في نفس اللحطه التي أستشهد فيها والده سلام الله عيهم أجمعين )

كيف أنتقلت إليه الإمامة ؟

كان للإمام الحسن العسكري سلام الله علية أخ يدعى بجعفر
( التواب حيث انه تاب ) ، وقبل وفاة الإمام العسكري سلام الله
علية بخمسة عشر يوما ، كتب الإمام رسائل عديدة لشيعته من
أهل المدائن وسلّم الرسائل إلى خادمه أبي الأديان ، وقال له :
(( إمض بها ( أي الرسائل ) إلى المدائن ، فإنك ستغيب خمسة
عشر يومأ وتدخل إلى ( سر من رأى ) يوم الخامس عشر
( أي من سفرة) وتسمع الواعية في داري وتجدني على المغتسل .

قال أبو الأديان : فقلت : ياسيدي فإذا كان ذالك فمن ؟ أي : فمن
الإمام بعدك ؟
قال : من طالبك بجوابات كتبي فهو القائم بعدي .
فقلت : زدني ؟ أي : أذكر لي المزيد من العلائم ؟
قال : من يصلي عليّ فهو القائم بعدي .
فقلت زدني ؟
قال : من أخبر بما في الهميان فهو القائم بعدي .
ثم منعتني هيبته أن أسأله عمّا في الهميان .

وخرجت بالكتاب ( الرسائل ) إلى المدائن ، وأخذت جواباتها ، ودخلت
سر من رأى يوم الخامس عشر - كما ذكر لي عليه السلام - فإذا أنا بالواعية في داره ، وإذا به على المغتسل ، وإذا أنا بجعفر بن علي
أخيه ( أي أخ الإمام العسكري 9 بباب الدار ، والشيعة من حوله
يعزونه ويهنئونه ( أي يهنئونه بالخلافة والإمامة ) .

فقلت في نفسي- : إن يكن هذا الإمام فقد بطلت الإمامة ، لأني
كنت أعرفه ( بما معناه :إنسان غير سوي ) .

فتقدمت فعزيتُ وهنأت ، فلم يسألني عن شيء . ثم خرج عقيد
( خادم الإمام العسكري ) فقال : ياسيدي قد كُفن أخوك ، فقم
وصلّ عليه فدخل جعفر والشيعة من حوله ، يقدمهم السمان و
الحسن بن علي قتل المعتصم المعروف بسلمة ، فلما صرنا في
الدارإذا نحن بالحسن بن علي( صلوات الله عليه ) على نعشه
مكفنا ، فتقدم جعفر بن علي ليصلي على أخيه ، فلما همّ بالتكبير
خرج صبي ( صلوات الله عليه) بوجهه سمرة ، بشعره قطط بأسنانه تفليج ، فجبذ ( أي جذب ) برداء جعفر بن علي وقال : ( تأخر ياعم ‘
فأنا أحق بالصلاة على أبي )

فتأخر جعفر، وقد إربد وجهه وأصفر ، فتقدم الصبي وصلى عليه ،
ودُفن إلى جانب قبر أبيه ( عليهما السلام ) ثم قال الصبي :
يابصري هات جوابات الكتب التي معك ؟ فدفعها إليه ، وقلت في
نفسي : هذه بينتان وبقاى الهميان .

ثم خرجت إلى جعفر بن علي وهو يزفر فقال له حاجز الوشاء :
ياسيدي من الصبي ؟ ليقيم الحجة عليه .

فقال : والله ما رأيته قط ولا أعرفه .
فنحن جلوس إذ قدم نفر من قم ، فسألوا عن الحسن أبن علي
( عليهما السلام ) فعرفوا موته . قالوا : فمن ؟ ( أي الإمام بعده ؟ ) فأشار الناس إلى جعفر ، فسلموا عليه ، وعزوه ، وهنئوه ، وقالوا :
إن معنا كُتباً ومالاً ،فتقول ( أي فهل تقول ) مّمن الكتب ؟ وكم المال ؟

فقام جعفر ينفض أثوابه ويقول : تُريدون منا أن نعلم الغيب ؟
فخرج الخادم ( أي خادم الإمام المهدي عليه السلام ) فقال :
معكم كُتبُ فلانٍ وفلان ، وهميان فيه ألف دينار ، عشرة دنانيرمنها
مطلية ( بالذهب ) .

فدفعوا إليه الكُتب والمال ، وقالوا : الذي وجّه بك لأخذ ذلك هو الإمام...........وهكذا تبينت العلامة الثالثة.

السلام عليك ياحجة الله ، السلام عليك يا بيقة الله ،
السلام عليك يافرج الله

.اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً
والحمد لله رب العالمين

قطر الندى
04-18-2005, 11:50 AM
فرحة الزهراء (سلام الله عليها)

نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة في التاسع من شهر ربيع الأول
http://www.irib.ir/occasions/imam/home%

ففي هذا اليوم توج الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بالإمامة بعد وفاة والده الإمام الحسن العسكري في اليوم الثامن من شهر ربيع الأول،

وهو المنتقم من أعداء الزهراء (سلام الله عليها) وأعداء الدين، والموكل بإقامة دولة الحق.

ومنها: أن في هذا اليوم قتل عمر بن سعد قاتل الحسين (عليه السلام) كما في بعض المنقولات التاريخية.

عاشق المدينه
04-18-2005, 12:19 PM
اللهم صلى على محمد وعلى اله
نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة
اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً

أبو ميثم
04-18-2005, 12:53 PM
نهنئ الإمام صاحب العصر والزمان

ونهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات

فاطِمة
04-18-2005, 01:07 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

نهنئ سيدتي ومولاتي فاطِمة الزهراء سلام الله عليها بمناسبة تتويج الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بالإمامة ..
كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات ..ونهنأكم بهذة الفرحة..
اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين

تحياتي لكِ اختي قطر الندى

نبع الحياة
04-18-2005, 01:12 PM
اللهم صلى على محمد وعلى اله

نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً

مشكووووووووره قطر الندى على المشاركه
تحياتي

الفاطمي
04-18-2005, 02:34 PM
اللهم صلى على محمد وعلى اله

نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً

مشكووه قطر الندى على المشاركه
الله يعطيكم الف عافية
تحياتي

نور الامل
04-18-2005, 02:36 PM
اللهم صلى على محمد وعلى اله

نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً

مشكووه قطر الندى على المشاركه
الله يعطيكم الف عافية
تحياتي


نسألكم الدعاء..

عاشق طيبة
04-18-2005, 02:45 PM
حبيت ان اشارككم العيد السعيد بهذه القصة ........................................
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

وفي صبيحة يوم من الأيام؛ توجه جمع من الشيعة لزيارة أحد أصحاب الأئمة (عليهم السلام)، وهو أحمد بن إسحاق القمي، فتوجهوا إليه وقرعوا عليه الباب، فقالت جاريته: إنه مشغول اليوم بعيده. فقال الزائرون: سبحان الله، إنما الأعياد أربعة, الفطر والأضحى والغدير والجمعة، وما نعلم أن فيها يوم التاسع من ربيع الأول.

فقالت الجارية: إن أحمد بن إسحاق يروي عن سيده أبي الحسن علي بن محمد الهادي عليهما الصلاة والسلام، أن هذا اليوم يوم عيد وهو أفضل الأعياد عند أهل البيت (عليهم السلام). فقال الزائرون: استأذني لنا عليه وعرفيه مكاننا.

وبعد لحظات خرج أحمد بن إسحاق وهو مستور بمئزر يفوح مسكا وهو يمسح وجهه، فأنكر الجمع عليه ذلك، فقال: لا عليكم.. فإني اغتسلت للعيد. فقالوا: هل اليوم يوم عيد؟ قال: نعم. إني قصدت مولاي أبي الحسن (الإمام الهادي (عليه السلام))كما قصد تماني بسر من رأى (سامراء) فاستأذنت عليه، فأذن لي، فدخلت عليه في مثل هذا اليوم وهو يوم التاسع من شهر ربيع الأول، فرأيت سيدنا عليه وعلى آبائه السلام قد أو عز على كل واحد من خدمه أن يلبس ما يمكنهم من الثياب الجدد، وكان بين يديه مجمرة يحرق فيها العود بنفسه. فقلت له: بآبائنا وأمهاتنا يابن رسول الله؛ هل تجدد لأهل البيت في هذا اليوم فرح؟ فقال (عليه السلام): وأي يوم أعظم عند أهل البيت من هذا اليوم! لقد حدثني أبي (عليه السلام) أن حذيفة بن اليمان دخل في مثل هذا اليوم على جدي رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)، قال حذيفة: رأيت أمير المؤمنين (عليه السلام) وولديه يأكلون مع رسول الله وهو يتبسم في وجوههم ويقول لولديه الحسن والحسين (عليهما السلام): كلا هنيئا لكما بركة هذا اليوم وسعادته، فإنه اليوم الذي يهلك الله فيه عدوه وعدو جدكما، وإنه اليوم الذي يقبل الله أعمال شيعتكما ومحبيكما، واليوم الذي يصدق فيه قول الله جل جلاله: (فتلك بيوتهم خاوية بما ظلموا). وهو اليوم الذي نسف فيه فرعون أهل البيت وظالمهم وغاصبهم حقهم. واليوم الذي يقدم الله إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورا. قال حذيفة: فقلت: يا رسول الله.. وفي أمتك وأصحابك من ينتهك هذه المحارم؟! قال: نعم يا حذيفة..جبت من المنافقين يرتاس عليهم ويستعمل في أمتي الرؤيا ويحمل على عاتقه درة الخزي ويصد الناس عن سبيل الله يحرف كتاب الله ويغير سنتي، ويشتمل على إرث ولدي وينصب نفسه علما ويتطاول على إمامه من بعدي ويستخلب أموال الناس من غير حلها وينفقها في غير طاعة الله، ويكذبني ويكذب أخي ووزيري ويحسد ابنتي عن حقها، فتدعو الله عز وجل عليه فيستجيب دعاءها في مثل هذا اليوم. قال حذيفة: فقلت: يا رسول الله.. فادع ربك ليهلكه في حياتك! فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): يا حذيفة.. لا أحب أن أجترئ على قضاء الله عز وجل لما قد سبق في علمه، لكن سألت الله عز وجل أن يجعل لليوم الذي يهلكه فيه فضيلة على سائر الأيام، ليكون ذلك سنة يستن بها أحبائي وشيعة أهل بيتي ومحبيهم. فأوحى الله إلي جل من قائل: يا محمد.. إنه كان في سابق علمي أن تمسك وأهل بيتك محن الدنيا وبلاؤها وظلم المنافقين والغاصبين من عبادي، من نصحت لهم وخانوك، ومحضت لهم وغشوك، وصافيتهم وكشحوك، وأرضيتهم وكذبوك، وجنيتهم وأسلموك، فإني بحولي وقوتي وسلطاني؛ لأفتحن على من يغصب بعدك عليا وصيك حقا، ألف باب من النيران من أسفل الفيلوق ولأصلينه وأصحابه قعرا يشرف عليه الكرام الكاتبين أن يرفعوا القلم عن الخلق في ذلك اليوم، ولا يكتبون شيئا من خطاياهم كرامة لك ولوصيك. يا محمد.. إني قد جعلت ذلك اليوم يوم عيد لك ولأهل بيتك ولمن يتبعهم من المؤمنين وشيعتهم وآليت على نفسي بعزتي وجلالي وعلوي في مكاني، لأحبون من يعيد في ذلك اليوم محتسبا في ثواب الحافين، ولأشفعنه في ذوي رحمة، ولأزيدن في ماله إن وسع على نفسه وعياله، ولأعتقن من النار في كل حول في مثل ذلك اليوم آلافا من شيعتكم ومحبيكم ومواليكم، ولأجعلن سعيهم مشكورا وذنبهم مغفورا وعملهم مقبولا.

قال حذيفة: ثم قام رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فدخل في بيت أم سلمة (رضي الله عنها) ورجعت عنه وأنا غير شاك في أمر الرجل حتى رأيت بعد وفاة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)، وأتيح الشر وعاود الكفر وارتد عن الدين، وشمر للملك وحرف القرآن، وأحرق بيت الوحي وابتدع السنن وغيّر الملة ونقل السنة، ورد شهادة أمير المؤمنين وكذب فاطمة بنت رسول الله واغتصب فدك منها، وأرضى اليهود والنصارى والمجوس وأسخط قرة عين المصطفى ولم يرضها، وغير السنن كلها، ودبر على قتل أمير المؤمنين وأظهر الجور وحرم ما حلله الله، وحلل ما حرم الله، وأبقى الناس أن يحتذوا النقد من جلود الإبل، ولطم وجه الزكية، وصعد منبر رسول الله ظلما وعدوانا وافترى على أمير المؤمنين وعانده وسفّه رأيه. قال حذيفة: فاستجاب الله دعوة مولاي عليه وآله أفضل الصلاة والسلام، على ذلك المنافق وجرى كما جرى قتله على يد قاتله، رحمة الله على قاتله. (بحار الأنوار ج 98 ص 351).

ويظهر من هذه الرواية أن أول من احتفل بيوم التاسع من ربيع الأول هو رسول الله الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم). ومنذ ذلك الحين يقوم أولئك الذين عرفوا كل الحقائق بإقامة مراسم الاحتفال والبهجة في ذلك اليوم الذي يطلق عليه (عيد فرحة الزهراء سلام الله عليها)، أو (عيد شجاع الدين).

والمقصود بـ (شجاع الدين) هو الفارس أبو لؤلؤة فيروز الذي انتقم ممن لطم الزهراء (عليها السلام) وكسر ضلعها المقدس عندما قتله واقتص منه، فدخل اسم بي لؤلؤة بذلك في سجل التاريخ بأحرف من نور.

ابن الابطال
04-18-2005, 04:58 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد


نهنئ سيدتي ومولاتي فاطِمة الزهراء سلام الله عليها بمناسبة تتويج الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بالإمامة ..
كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات ..ونهنأكم بهذة الفرحة..

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين

ترانيم الولاء
04-19-2005, 01:46 AM
http://www.eyelash.ps/upload/pic/poiu.gif

نهنئ سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء(عليها السلام) بهذه المناسبة العظيمة

كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين


http://www.eyelash.ps/upload/pic/poiu.gif

ريم الولاية
04-19-2005, 02:50 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد


نهنئ سيدتي ومولاتي فاطِمة الزهراء سلام الله عليها بمناسبة تتويج الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بالإمامة ..
كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات ..ونهنأكم بهذة الفرحة..

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين

تحياتي لكِ اختي قطر الندى

أسـ ـرار طـ ـيـ ـبة
04-19-2005, 03:31 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد


نهنئ سيدتي ومولاتي فاطِمة الزهراء سلام الله عليها بمناسبة تتويج الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بالإمامة ..
كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات ..ونهنأكم بهذة الفرحة..

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين

تحياتي لكِ اختي قطر الندى

الموالي
04-19-2005, 11:46 PM
نرفع اسمى ايات التهاني والتبريكات الى مقام سيدتي ومولات الزهراء عليها السلام

كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات ..ونهنأكم بهذة الفرحة..



اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين

محبة الحسين
04-20-2005, 01:22 AM
http://www.eyelash.ps/upload/pic/poiu.gif

نهنئ سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء(عليها السلام) بهذه المناسبة العظيمة

كما نهنئ جميع المؤمنين والمؤمنات

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً برحمتك ياارحم الراحمين


http://www.eyelash.ps/upload/pic/poiu.gif
تحياتي

hussainla
04-20-2005, 02:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلى على محمد وعلى اله

نهنىء ونشارك مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء هذه الفرحة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى أبائه في
هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً
وعيناً ، حتى تسكنه أرضك طوعاً وتمتعه فيها طويلاً

مشكووه قطر الندى على المشاركه
الله يعطيكم الف عافية
تحياتي
وأسأل الله ان يوفقك لكل خير وجميع المؤمنين والمؤمنات