المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الهيئة ضربوني واقتحموا منزلي وسجنوني 14 يوماً دون إبلاغ الجهات الامنية


kaream
09-26-2010, 11:17 PM
بعد ثبوت براءته بحكم شرعي مصدق من هيئة التمييز..

مواطن يقاضي هيئة الأمر بالمعروف في المدينة ويؤكد: استدرجوني بخدعة وضربوني واقتحموا منزلي وسجنوني في مركزهم 14 يوماً دون إبلاغ الجهات الأمنية..!


http://www.news-sa.com/images/stories/00000000000000000000000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000000000000000000000000011 1d44.gif
قضايا سعودية: متابعات

يتابع حالياً عضو هيئة تدريس في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في منطقة المدينة المنورة قضية رفعها ضد هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يتهم فيها 3 من أفراد الهيئة بتعرضه للضرب والسجن لمدة 14 يوم في مركزهم دون وجه حق.


وقال المدعي «إن ثلاثة من هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، اقتحموا منزلي وفتشوه دون إذن رسمي، ثم ضربوني وشتموني لأسباب لا أعرفها، سوى وجود دعوى كيدية من بعض مسؤولين أحدهما يعمل في الهيئة والآخر في ناد رياضي». وأوضح أن الحادثة تأتي على خلفية قضية ابتزاز ملفقة حصل على حكم شرعي بالبراءة منها مشيراً إلى أن أعضاء الهيئة احتالوا عليه بعد إيهامه برغبتهم شراء سيارته المتوقفة أمام منزله، وعند نزوله للقائهم فوجئ بنزول ثلاثة أشخاص من سيارة غير رسمية مظللة بالكامل، عمدوا لضربه ومن ثم تقييده وإركابه سيارتهم بالقوة دون معرفة شخصياتهم الحقيقية.

وأكد المدعي بحسب تصريحات نقلتها صحيفة عكاظ أن أعضاء الهيئة سلبوه محفظته الشخصية وهاتفه الجوال، ثم اقتحموا منزله بغرض تفتيشه، مطالبين بتوقيع اعترافه على التهم المنسوبة له دون مستند قانوني.

وقال المدعي «طلبت منهم أن يسلموني للجهات الأمنية وأن يكشفوا عن هوياتهم الحقيقية، إلا أنهم رفضوا ذلك، واحتجزوني في سيارتهم لمدة ثلاث ساعات، ثم نقلوني إلى مركز الهيئة وسجنوني لمدة 14 يوما ولم يتم التحقيق معي أو إطلاع الجهاز الأمني عن الحادثة».

ولفت المدعي أن مركز الهيئة، أحاله لهيئة التحقيق والادعاء العام مكبلا، إذ جرى التحقيق معه دون كاتب ضبط، ما يعني أن كافة الإجراءات التي تعرض لها تخالف الأنظمة والقوانين، منبها أن قاضي المحكمة منحه البراءة بعد عامين من الاطلاع على القضية وجلسات المحاكمة.

وأوضح المدعي أنه تقدم بشكوى ضد أعضاء الهيئة للتحقيق معهم لدى هيئة الرقابة والتحقيق، بانتظار إحالة القضية لديوان المظالم قريبا، مضيفا أن آخر جلسة كانت في تاريخ 19-6-1431هـ.

وأضاف المدعي أنه يطالب برد اعتبار ضد من تسبب له بالأذى وتشويه سمعته، بشأن الدعوى الكيدية التي تعرض لها منذ العامين الماضيين، خلافا لتعويضه عن الأيام التي قضاها في سجن الهيئة وتعرضه للضرب المبرح دون وجه حق، وإخفاء الحادثة عن الجهات الأمنية في حينها.

من جهته أوضح المتحدث الإعلامي في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المدينة بندر الربيش، أن الحادثة وقعت في عام 1429هـ، وطالب بمنحه وقتا للتأكد من ملف القضية، ثم أغلق هاتفه الجوال، ما يعني عدم رغبته التعليق على هذه القضية.

زهرةالليالي
10-12-2010, 03:03 AM
حسبي الله ونعم الوكيل