المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشيخ ماهر حمود يستنكر الغزو السعودي والإماراتي للبحرين


ساقي العطاشا
03-19-2011, 07:51 AM
pاستنكر الشيخ ماهر حمود أحد علماء أهل السنة البارزين في الساحة اللبنانية، الغزو العسكري السعودي والإماراتي للبحرين بهدف قمع التحركات الشعبية السلمية المطالبة بالحقوق المشروعة./ppbr /وأكد الشيخ حمود في حديث لوكالة انباء إرنا نشرته الجمعة، ان على مجلس الجامعة العربية أن يحظر التدخل السعودي الإماراتي في البحرين./ppnbsp;/ppواضاف: أنه بالقدر الذي نسر به ونستبشر بثورة الشباب العربي والشعوب العربية في وجه الظلم والدكتاتورية وأحادية السلطة، بالقدر الذي نتألم منه لرؤية الطائرات الليبية تقتل وتقصف شعبها والجيش والسلطة البحرينية تقتل مواطنيها./ppnbsp;/ppوقال: إنها لمفارقة مضحكة - مبكية أن يصدر مجلس الجامعة العربية توصية بحظر للطائرات في الأجواء الليبية حتى لا يقصف الجيش الليبي شعبه، في وقت آخر تدخل قوات عربية سعودية وإماراتية إلى البحرين لتدعم السلطة بوجه المتظاهرين! كيف يستوي هذا مع ذاك؟ كيف يكون الأمران مختلفان وكيف يكون الموقفان مختلفان؟ لو كانت المقاييس واحدة لكان يجب على مجلس الجامعة العربية أيضا أن يحظر دخول الجيش السعودي والقوات الإماراتية وأن يعلن الوقوف أيضاً إلى جانب الشعب البحريني./ppnbsp;/ppوأضاف: ولكن للأسف الشديد أن الموضوع المذهبي هو الذي يسير هذه العقول بتوجيه أميركي واضح، لأن الحرب الرئيسية على الإسلام وعلى الشعوب والمقاومة وعلى كل شريف في هذه الأمة في هذه الأيام هو السلاح المذهبي.. عندما لم يجد في وجه حماس وقطاع غزة أي اتهام قالوا إنه جزء من المشروع الشيعي في المنطقة./ppnbsp;/ppوتابع الشيخ حمود قائلاً: هذه اللوثة المذهبية المزروعة في منطقتنا تحتاج إلى وقفة ضمير من أصحاب الحق يقفون بوجه هذا الباطل وهذا التزوير المتعمد.. الشعب عندما يطالب بحقوقه نحن معه إن كان شيعيا أو زيدياً أو سنيا فلسطينيا أو مصريا أو تونسيا أو لبنانيا، ونحن ضد أي سلطة تقصف وتواجه شعبها بالقوة وبالرصاص الحي وبالتزوير وبكل سوء، في حين أن الشعب لا يطالب بتغيير النظام بالمطلق كما هو في البحرين بل يطالبون بتغيير حكومة مضى عليها 40 عاما وهي مطالب محقة بإجماع المراقبين ومن يتحدث بحقوق الإنسان./ppnbsp;/ppوقال: ولكن للأسف الشديد دائما عندما يعجز الحاكم عن مواجهة الحق بالحق والمنطق بالمنطق فانه يعمد الى القوة والى التشويه المذهبي تماما كما يحصل في لبنان عندما ألبسوا المحكمة الدولية - محكمة شهود الزور والباطل المحكمة الإسرائيلية ألبسوها الثوب المذهبي فأصبحت في عقول بعض المرضلى كأنها جزء من المطالب السنية في لبنان وكأنها جزء من شريعة الإسلام، هذا التزوير يجب أن نضع حدا له بوقفة جريئة وواضحة بوجه هذا التزوير وسينتصر الحق بالتأكيد في نهاية الأمر./ppnbsp;/ppورداً عن سؤال، أشار الشيخ حمود إلى أن حصول التطورات في البحرين بعد زيارة غيتس، مسألة واضحة لأنه حسب المفردات الأميركية التي وزعها على الحكام وعلى مرضى العقول في بلادنا أن المشروع الشيعي في المنطقة هو في وجه أميركا والمشروع السني هو موال لأميركا، وهذا باطل لا قيمة له، بل هناك ثوار شيعة وهناك ثوار في وجه الإمبريالية الأميركية./ppnbsp;/ppواكد: أن العمالة لا مذهب لها، فالانتماء المذهبي ليس له قيمة في هذا التصنيف./ppnbsp;/ppوقال: من دون أدنى شك لم يكن الدخول السعودي إلى البحرين ليكون بدون إذن أميركا ولا شك أن هذه الزيارة الأميركية (غيتس) كانت الغطاء لهذا التدخل السافر فيما أن أميركا تزعم أنها تستنكر وما إلى ذلك./ppnbsp;/ppورداً عن سؤال آخر نوه الشيخ حمود بالموقف التركي الذي عبر عنه رئيس الوزراء طيب أردوغان الذي استنكر المجازر بحق الشعب البحريني، وأعرب عن خشيته من كربلاء جديدة، وقال: إن كلام أردوغان كان قمة الكلام في هذا الموضوع ولخص ما نريد أن نقوله بالفعل، نحييه على هذه الكلمة لأن هذا الموضوع وهذا الصراع بين السلطة البحرانية والحراك الشعبي البحراني سيفسر تفسيرا مذهبيا وسيضاف إلى المآسي التي فرقت المسلمين وعلى رأسها كربلاء.. كلام أردوغان في محله ويدل على وعي تاريخي ومستقبلي./ppnbsp;/p

أكثر... (http://www.alalam-news.com/node/323365)