المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لم اكتفي من روحك يا عاشوراء


عاشقة حزب الله
10-24-2011, 05:25 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


:


حلت ايامك ورتحلت ومازلت لم اكتفي من روحك

اسرعت الرحيل وما اشبعت روحي من حلولك

حتى دموعي لم تجففها حتى ترتحل من عمري

ابقى قليلا و طبب جرحا قد اوقدته بايامي

اتيت تخبرنا عن حسينا و تنعاه باوطاني

وعن زينب هذا السجاد يديم الحزن اعواما

ابقى ابقى قليلا ونعى زينب بعاشورية اخرى

اه .. ثم .. اه ... و اه ... مازال في صدري حرقتا

ابقى ونعى زينب الحرة .. ابقى و طبب جراحاتي

بكيت حسينا معلنتا حبي بصرخاتي باهاتي

وعن زينب اين اعلن صرخاتي واهاااتي

دموع كاشباح الليل تهاجمني من المقلاتي

في البيت كيف اخرجها من شغاف فوائدي

اين اصرخ اين انعى اين ابكي يا حبيبت القلبي

فالمجالس اغلقت ابوابها .. لتكتفي بثلاثيات و احادي

والبيت سيحل القوم من كل حد وصوبي

سائلين هل حلت فجيعتا بين الاهل والاحبابي

وزينب سيدتي كيف انعاها و اعانقها دهرا

زينب يا مهجة روحي يا بؤبؤا انار لي قلبي

زينب يا حبيبت طه يا قبلة فاطما يا قريرت حيدرا

زينب يا مدللت الحسن يا عشيقت الطهر لحسينااا

يا امي التي اعانتني على يتمي بعد ابائي

امي انا يتيمة احمدا امي انا يتيمة حيدرا اعينيني

اه .. ما وفيت لك حقا في ربيع ايامي

سيدتي .. مولاتي .. ياحزينة ..ظميني اليك الان

فكم اتوق اليك و إلى عناقك المرضي


:


اتوق إلى لقائك سيدتي

:


موفقين جميعا

نسالكم الدعاء

شبكة جنّة الحسين
11-09-2011, 11:05 PM
وضعتَ لمسة حسينية مميزة، أشكر لك هذا الحسَّ المرهَف، وأتطلع لمزيدٍ من إبداعك الأدبي..

شبكة جنّة الحسين
11-09-2011, 11:05 PM
وضعتَ لمسة حسينية مميزة، أشكر لك هذا الحسَّ المرهَف، وأتطلع لمزيدٍ من إبداعك الأدبي..