المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معنى الربوبية


حيدر صالح
08-17-2005, 06:35 PM
الربوبية : مرآة تعكس صورة للحق في كل مكان وفي كل زمن بأثر يدل على المؤثر من أبينا آدم (عليه السلام) الى يومنا هذا.

الربوبية : اليوم سلوك حق لسالك قد انتبه على نفسه كفطرة في جاهلية ثالثة مع اناس قد أغواهم الشيطان فأنساهم عهد الربوبية بدنيا تسفلوا فيها بجهلهم باتباع الهوى بسبل متفرقة ( أفراط ) وملذات وشهوات وكانوا بها كالأنعام بل هم أضل سبيلا ( تفريط) .

الربوبية : ليست كتب اذاً لأرتاب المبطلون( المغالون والمقلون ) يقولون هذا من تأليف فلان وهذا ماروي من فلان ولكنها فطرة لغاية .( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِي بَرَاءٌ مِمَّا تَعْبُدُونَ * إِلاَّ الَّذِي فَطَرَنِي فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ * وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) الزخرف

الربوبية : سؤاال فطري لماذا نحن مخلوقين ؟ وماذا نريد ؟ ومن اين نبدأ ؟ واين نحن ؟ والىاين نحن سائرون ؟
والجواب عندك اذا كنت باحثاً عن حقيقة وجودك بحياة دنيا انت فيها مفقود ان لم تجد نفسك فطرة ( نفس وعقل وروح ) كقطرة من بحر، والبحر هو الله ونور من نور، والنور هو الله .

الربوبية : طهارة للنفوس فأن طهُرت ، طُهُرت نطفكم التي هي مستقر أصلابكم ومستودع أرحامكم فاتقوا الله في انفسكم ترحموا ولا تكونوا كمن نقم على نفسه فأنتقم بذريته، كالذي هوى من قمة جبل فسحب بيده غيره .

الربوبية : طريق اليوم بظهورها طريق موصل بما قبلها اظهره الله بامامنا الرباني الذي بلغ دعوته اهل الارض اجمعين فكنا من المستجبين ومن المهتدين ومن الصالحين .

الربوبية : حياة برزخية بين الحيا ة الدنيا والأخرة بدراسة للموت وما بعد الموت ,ماإن يكتشف المتربي (صاحب الفطرة ) بالمربي ( خليفة لله في كل زمن ) سر الموت وما بعده سيطلبه حثيثاً فيجد نفسه حياً طالباًالخلود بحياة لامنتهىلها.


الربوبية :- بأًصل الدين إيمان ولاإيمان ألامن بعد تسليم ,أقرار باللسان ,واعتقاد بالجنان ,وعمل بالأركان .

الربوبية :- رحمة مهداة من الله بمربي في كل زمن نهتدي بهديه ونستظل بنوره .

الربوبية :- من وجد نفسه فطرة لغاية وجدها مجهر فكشف نفسه وسار بها الى با رئها ليكسوه نوره فأصبح محكوماً لحكيم فوجد لكل معلول علة وبهذا قد أوتيّ الحكمة ومن يؤتى الحكمة فقد أوتيّ خيراً كثيرا .