المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فاطمة (ع)عند رؤيتها الحسين (ع)في المحشر وتظلمها, وما يقع بعده من الخير والشر


صبر الفؤاد
01-28-2006, 11:53 PM
--------------------------------------------------------------------------------

قال رسول الله (ص) : اذا كان يوم القيامة جاءت فاطمة صلوات الله عليها في لمة من نسائها , فيقال لها :
ادخلي الجنة فتقول : لاادخل حتى أعلم ما صنع بولدي من بعدي .
فيقال لها : انظري في قلب القيامة , فتنظر الى الحسين (ع) قائما" وليس عليه رأس, فتصرخ صرخة , وأصرخ لصراخها , وتصرخ الملائكة لصراخنا , فيغضب الله عز وجل لنا عند ذلك , فيأمر نارا" يقال لها : هبهب, قد أوقد عليها الف عام حتى أسودت , لايدخلهاروح ابدا", ولا يخرج منه غم أبدا" , فيقال لها : التقطي قتلة الحسين (ع) وحملة القرآن, فتلتقطهم, فاذا صاروا في حوصلتها , صهلت وصهلوا بها , وشهقت وشهقوا بها , وزفرت وزفروا بها , فيتطقون بألسنة حادة طلقة :
يا ربنا بم أوجبت لنا النار قبل عبدة الآوثان ؟
فبأتيهم الجواب من الله عز وجل : ان من علم ليس كمن لا يعلم .
قال رسول الله (ص) : يمثل لفاطمة رأس الحسين متشحطا" بدمه فتصيح : وا ولداه واثمرة فؤاداه, فتصعق الملائكة لصيحة فاطمة (ع)
وينادي اهل القيامة : قتل الله قاتل ولدك يا فاطمة .
قال : فيقول الله عز وجل : ذلك أفعل به وبشيعته وأحبائه وأتباعه .
وأن فاطمة عليها السلام في ذلك اليوم على ناقة من نوق الجنة , مدبجة الجنبين, واضحة الخدين , شهلاء العينين , رأسها من الذهب المصفى , وأعناقها من المسك والعنبر , خطامها من الزبرجد الأخضر , رحائلها در مفضض بالجوهر , على الناقة هودج , غشاؤها من نور الله , وحشوها من رحمة الله , خطامها فرسخ من فراسخ الدنيا , يحف بهودجها سبعون الف ملك بالتسبيح والتحميد والتهليل والتكبير , والثناء على رب العالمين .
ثم ينادي مناد من بطنان العرش : يا أهل القيامة , غضوا أبصاركم , فهذه فاطمة بنت محمد رسول الله (ص) تمر على الصراط , فتمر فاطمة (ع) وشيعتها على الصراط كالبرق الخاطف .
قال النبي (ص) : ويلقي أعداءها وأعداء ذريتها في جهنم .

ريم الولاية
01-29-2006, 01:44 AM
السلام عليك ياابا عبدالله وعلى الأرواح التى حلت بفنائك عليك مني سلام الله ابدا مابقيت وبقى الليل والنهار السلام عليك وعلى امك فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين ,,,

تحيااتي لك اختي الفاضلة / صبر الفؤاد جعلة الله في ميزان اعمالكم

ريم الولاية

بنت التقوى
01-29-2006, 10:29 AM
السلام عليك ياابا عبدالله وعلى الأرواح التى حلت بفنائك عليك مني سلام الله ابدا مابقيت وبقى الليل والنهار السلام عليك وعلى امك فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين ,,,

الله يعطيك العافية أختي الغالية : صبر الفؤاد

على الطرح الموفق

أهديك وأسألك الدعاء

صبر الفؤاد
02-01-2006, 09:09 PM
مشكورين على المرور
تحياتي

زهرة البنفسج
02-02-2006, 12:46 PM
السلام عليك ياابا عبدالله وعلى الأرواح التى حلت بفنائك عليك مني سلام الله ابدا مابقيت وبقى الليل والنهار السلام عليك وعلى امك فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين ,,,

الله يعطيك العافية أختي الغالية : صبر الفؤاد

على الطرح الموفق

أهديك وأسألك الدعاء

صبر الفؤاد
02-03-2006, 05:43 PM
مشكورة اخية زهرة البنفسج على المرور الكريم
تحياتي

الذوق السليم
02-05-2006, 11:58 PM
بارك الله فيك اختنا الفاضلة علي ايرادك هذه الرواية الغراء جزيت خير الجزاء ان شاء الله تعالي

ثم ينادي مناد من بطنان العرش : يا أهل القيامة , غضوا أبصاركم , فهذه فاطمة بنت محمد رسول الله (ص) تمر على الصراط , فتمر فاطمة (ع) وشيعتها على الصراط كالبرق الخاطف

تمر علي الصراط كال...... يظهر انه لمحجوبيتها صلوات الله و سلامه عليها
و يظهر من بعض الروايات ان السيدة المظلومة عندما تمر في تلك الحظة تكون علي جانب عظيم من الحزن و الالم بحيث لا يستطيع ان ينظر اليها حتي الانبياء مثل جدها الاعظم ابراهيم الخليل علي نبينا و اله و عليه السلام و لا يكون درك هذه الحالة الا بمقدور ابيها الرسول الاعظم و الامام الاكبر صلي الله عليهما و الهما و بنيها الاطياب
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .

صبر الفؤاد
02-06-2006, 06:51 AM
مشكور مولاي الذوق السليم على المرور الكريم
تحياتي
صبر الفؤاد

الموالي
02-06-2006, 11:16 AM
السلام على الحسين المظلوم الشهيد وعلة امه المظلومة الشهيدة


لا بد ان ترد القيامة فاطم وقميصها بدم الحين ملطخ



مشكورة اختي الكريمة على هذا الموضوع الرائع حقيقة


اخوكم الموالي

صبر الفؤاد
02-08-2006, 12:54 AM
مشكور اخوي المولاي على المرور الكريم
تحياتي
صبر الفؤاد