المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 6 شركات سعوديه في قائمة أكبر 500 شركه عالميه


إبن العوالي
10-20-2006, 08:16 AM
شركات سعوديه في قائمه أكبر 500 شركه عالميه
http://www.aleqt.com/nwspic/47562.jpg

تباينت مواقع الشركات السعودية في قائمة أكبر 500 شركة في العالم من حيث القيمة السوقية، التي تصدرها صحيفة "الفاينانشيال تايمز" البريطانية بشكل دوري، لكن السمة الثابتة كانت تراجع القيمة السوقية للشركات السعودية بشكل عام. وضمت القائمة ست شركات سعودية هي: سابك, مصرف الراجحي, الاتصالات السعودية, سامبا المالية، ساب, والسعودية للكهرباء. وتركت أربع شركات سعودية مساهمة مواقعها متقهقرة إلى الخلف، بينما تقدمت اثنتان فقط، وخرجت شركة سابعة سالكة ذات الطريق الذي سلكته شركتان سعوديتان في الربع الثاني من هذا العام. ورغم تراجعها 23 مرتبة في الربع الثالث إلى المركز 53 بقيت "سابك" في صدارة شركات العالم المنتجة للبتروكيماويات، والثانية في الصناعات المتنوعة من حيث القيمة السوقية البالغة 88.8 مليار دولار. وواصلت "الاتصالات السعودية" تقدمها إلى المركز 121 بعد أن قفزت 67 مركزا مقارنة بالربع الثاني من عام 2006. وجاءت الشركة في المرتبة الثامنة بين كبريات الشركات المقدمة خدمة الهاتف الثابت عالميا (كانت في الترتيب السابق تحتل المرتبة 11).

وفي مايلي مزيداً من التفاصيل

تباينت مواقع الشركات السعودية في قائمة أكبر 500 شركة في العالم من حيث القيمة السوقية التي تصدرها صحيفة "الفاينانشيال تايمز" البريطانية بشكل دوري، لكن السمة الثابتة كانت تراجع القيمة السوقية للشركات السعودية بشكل عام.
وتركت أربع شركات سعودية مساهمة مواقعها متقهقرة إلى الخلف، بينما تقدمت اثنتان فقط، وخرجت شركة سابعة سالكة ذات الطريق الذي سلكته شركتان سعوديتان في الربع الثاني من هذا العام. وخليجيا بقيت شركة واحدة إماراتية وغادرت أخرى القائمة العالمية.
ورغم تراجعها 23 مرتبة في الربع الثالث إلى المركز 53 بقيت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" في صدارة شركات العالم المنتجة للبتروكيماويات، والثانية في الصناعات المتنوعة من حيث القيمة السوقية التي أصبحت 88.8 مليار دولار بعد أن كان 119 مليار دولار، متفوفة على شركتي باسف الألمانية وتيكو انتر ناشيونال الأمريكية على التوالي، بينما تراجع مصرف الراجحي العملاق 16 مركزا ليستقر في المركز 117 بعد أن كان 101، وتراجعت قيمته السوقية إلى 54.8 مليار دولار مقارنة بـ 59.9 مليار دولار في الربع الثاني من العام الجاري، ورغم ذلك حل في المرتبة الرابعه آسيويا بعد بنك ميتسوبيشي يو اف جى فايننشال الياباني الذي تصدر في المرتبة الأولى آسيويا بقيمة سوقية 138.549 مليار دولار تبعه بنكان يابانيان. بينما احتل المصرف السعودي المرتبة 26 عالميا في القطاع المصرفي.
لكن العملاق السعودي الآخر "الاتصالات السعودية" عوض تراجع الاثنين الأولين، وواصلت الشركة تقدمها إلى المركز 121 بعد أن قفزت 67 مركزا مقارنة بالربع الثاني من عام 2006 رغم أن قيمتها تراجعت بنحو أربعة مليارات دولار إلى 53.4 مليار دولار متأثرة فيما يبدو بانهيار الأسهم السعودية منذ منتصف شباط (فبراير) الماضي. وجاءت الشركة في المرتبه الثامنة بين كبريات الشركات المقدمة خدمة الهاتف الثابت عالميا (كانت في الترتيب السابق تحتل المرتبة 11) والثانية آسيويا، بعد نيبون تليجراف اند تليفون اليابانية المرتبة الأولى آسيويا بقيمة سوقية 77 مليار دولار.
وتقدمت الشركة السعودية للكهرباء 58 مركزا إلى 382 بقيمة سوقية تبلغ 20.8 مليار دولار بعد أن ارتفعت قيمتها السوقية ثلاثة مليارات دولار من 17.2 مليار دولار في الربع الثاني، لكنها لا تزال خلف مجموعة سامبا المالية التي رغم تراجع الأخيرة 91 مركزا تاركة المقعد 241 لتسقر عند المركز 332 بقيمة سوقية تبلغ 23.1 مليار دولار. وفي الاتجاه ذاته تراجع البنك السعودي البريطاني "ساب" 72 مركزا إلى 474 بـ 17.1 مليار دولار.
وخرج بنك الرياض الذي تملك الحكومة السعودية حصة كبيرة فيه القائمة العالمية بعد أن كان في المركز 457 في الربع الثالث، مثله فعلت اتصالات الإماراتية التي كانت تقبع في المرتبة 354، بينما تقدمت"إعمار" 95 مركزا بفعل مشاريعها العملاقة في السعودية واحتلت الموقع 331 في القائمة بعد أن كانت في المركز 426 خلال مجريات الربع الثاني من العام الجاري.
وكان التراجع السعودي سمة النصف الأول من هذا العام حيث تراجعت آنذاك سبع شركات وخرجت اثنتان.
على صعيد القائمة، تصدرت إكسون موبيل القائمة بقيمة سوقية تبلغ 398 مليار دولار قبل جنرال إليكتريك ومايكروسوف اللتين بلغت قيمهما السوقية 364.4 مليار دولار، و 272.6 مليار دولار على التوالي.