العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الـحــوار الإســـــلامي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-12-2004, 04:20 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

مرآة التواريخ
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

مرآة التواريخ غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي ((لا يحبني إلا مؤمن)) .. محاولة (الذهبي) إبعاد خصوصيته لأمير المؤمنين بطريقة انبطاحية


 

بسم الله الرحمن الرحيم


قال الذهبي في سير أعلام النبلاء ج: 12 ص: 509 - 510
ترجمة يحيى بن عبدك القزويني أبي زكريا
أخبرنا عمر بن عبد المنعم - غير مرة - أخبرنا عبد الصمد بن محمد القاضي - وأنا في الرابعة - أخبرنا علي بن المسلم ، أخبرنا الحسين بن طلاب ، أخبرنا محمد بن أحمد الغساني ، أخبرنا جعفر بن إدريس القزويني - بمكة - حدثنا يحيى بن عبدك ، حدثنا حسان بن حسان البصري ، حدثنا شعبة ، عن عدي بن ثابت ، عن زِرٍّ ، عن علي - رضي الله عنه - قال : "والذي فلق الحبة ، وبرأ النسمة ، إنه لعهدُ النبي الأمي إليَّ ، أَنَّهُ لا يُحِبُّني إلا مؤمن ، ولا يبغضني إلا منافق".
غريب عن شعبة ، والمشهور حديث الأعمش عن عدي.
فمعناه : أَنَّ حُبَّ علي من الإيمان ، وبغضه من النفاق . فالإيمان ذو شعب ، وكذلك النفاق يتشعب ، فلا يقول عاقل : إن مجرد حُبِّهِ يصير الرجل به مؤمنا مطلقا ، ولا بمجرد بغضه يصير به الموحد منافقا خالصا ، فمن أحبه وأبغض أبا بكر كان في منزلة من أبغضه وأحب أبا بكر !! فبغضهما ضلال ونفاق ، وحبهما هدى وإيمان . والحديث ففي صحيح مسلم.انتهى.

أقول : لاحظ انبطاحية الذهبي :
أن حب علي من الإيمان ، وبغضه من النفاق...
فبغضهما (علي وأبو بكر) ضلال ونفاق ، وحبهما هدى وإيمان...

أولا : ما الذي حشر أبا بكر هنا في شرح الحديث ؟!!
ثانيا : ففي الوقت الذي يريد فيه إذابة معنى الحديث الشريف والخصوصية التي فيه لأمير المؤمنين ، بتقسيم الإيمان إلى شعب وكذا النفاق ، وأن حبّه مجرد شعبة من شعب الإيمان ، وكذا بغضه مجرد شعبة من شعب النفاق ، (هذا حين يكون الكلام عن علي.)
بينما تراه حينما يشرك مع علي أبا بكر يجعل كل الضلال في بغضهما ، وكل الهدى والإيمان في حبهما!!
ليس حباً في علي :ugone2far ، وإنما كي يزيل هذه الخصيصة من علي ، فحشر معه أبا بكر .
فبغض علي ليس كل الضلال ، بل بغض علي وأبي بكر معاً هو كل الضلال (لا بد من اشراك الخليفة معه كي لا يتفرد بهذه الخصيصة)
وحب علي ليس كل الإيمان ، بل حب علي وأبي بكر كل الهدى والإيمان ( لابد من إشراك الخليفة معه كي لا يتفرد بهذه الخصيصة)

وليته صدق في قوله : ((فمن أحبه وأبغض أبا بكر كان في منزلة من أبغضه وأحب أبا بكر))
فكم من النواصب الذي وثقهم في كتبه الرجالية. :ugone2far

ولكن لا لومَ على الذهبي حينما يحاول إبعاد هذه الخصيصة عن أمير المؤمنين صلوات الله عليه التي خصّه الله بها ، إذ أن هذه الخصيصة (الحديث) هو من المُشكل عند الذهبي ، لذا لابد من إذابة هذه الخصيصة

قال في سير أعلام النبلاء ج: 17 ص: 169 بما نصه الآتي : ((وقد جمعت طرق "حديث الطير" في جزء ، وطرق حديث "من كنت مولاه" وهو أصح .
وأصح منها ما أخرجه مسلم عن علي قال : "إنه لعهد النبي الأمي صلى الله عليه وسلم إليَّ إنه لا يحبك إلا مؤمن ، ولا يبغضك إلا منافق". وهذا أشكل الثلاثة!! :ugone2far فقد أحبه قوم لا خلاق لهم ، وأبغضه - بجهل - قوم من النواصب .فالله أعلم)).انتهى

إذن فهذا الحديث مشكل عند الذهبي ، بل أشكل من حديث "الطير" ، وأشكل من حديث "الغدير" المتواتر!!.

ولكن ألا تعجب من قوله : ((فقد أحبه قوم لا خلاق لهم ...))
وقال بعدها : ((وأبغضه – بجهل – قوم من النواصب))

تراه يذم الذين أحبوه بقوله : ((لا خلاق لهم))
بينما تراه يبرر للنواصب الذين ابغضوه وشتموه بقوله : ((بجهل))

فأصبحت الأمور مقلوبة عند هؤلاء القوم

ولا أدري إن كان بغضهم له ناتج عن جهل ، فلأي شيء يطلق عليهم الذهبي ((النواصب)) ؟!!
فلا لوم على الجاهل!! ، فما بالك تصفهم بالنصب ؟!! :o
ثم قوله : ..من النواصب.
فبأي شيء أصبحوا من النواصب ؟!!
أليس ببغضهم وعدائهم له؟؟!!
فما معنى هذا التبعيض في قوله : (( ... من النواصب))
فهل بقية النواصب كانوا من شيعته في حسبان الذهبي؟؟!!!

إذن أليسَ من العجب قولك : ((وأبغضه – بجهل – قوم من النواصب)) ؟؟!!!

(إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ فِي الْأَذَلِّينَ) (المجادلة:20)

والحمد لله رب العالمين :aaflw:



مرآة التواريخ ،،،

 


 

رد مع اقتباس
 
قديم 10-12-2004, 11:25 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

الفاطمي
(مجلس الإدارة)
 
الصورة الرمزية الفاطمي
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

الفاطمي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مولاي الفاضل مرآة التواريخ

تحية طيبة انقلها لكم عبر اثير العوالي الثقافية ..

وبارك الله فيكم ولا عدمنا عالاقلام النورانية



تحياتي ..


التوقيع

ربــــــــــــــــي
كــفــاني عــــــــزا أن تكون لي ربــا
وكــفــاني فخرا أن أكون لك عـــــبدا
أنت لي كما أحب فوفقني إلى ما تحـب

رد مع اقتباس
 
قديم 10-13-2004, 12:25 AM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

الكائن الغريب
عضو جديد

إحصائيات العضو







 

الحالة

الكائن الغريب غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكور اخي مراة التاريخ
وتسلم
ودمتم سالمين


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 10-13-2004, 12:41 AM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

المفيد
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

المفيد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اهلا والله بك مولاي مرآة التواريخ

هي قاعدة متاصلة عنهم مولاي في فضائل الامير عليه السلام كما قال مولانا البرهان
"وان كان ليس عليه غبار فابحث عن الغبار فأن لم تجد هات لنا غبار جديد "


رد مع اقتباس
 
قديم 10-14-2004, 02:58 AM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

مرآة التواريخ
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

مرآة التواريخ غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

إخواني الأعزاء ....
الفاطمي
الكائن الغريب
المفيد

أشكر لكما المداخلة في موضوعي

كما أستغلها فرصة لأبارك لنا ولكم العودة الحميدة للمنتدى الكريم

حفظكم الله من كل سوء

ولا تنسوني من دعائكم



أخوكم
مرآة التواريخ


رد مع اقتباس
 
قديم 10-17-2004, 12:34 AM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

مرآة التواريخ
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

مرآة التواريخ غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 



نكمل مع انبطاحية الذهبي....

قال في كتابه "سير أعـلام النبـلاء" ج3 / 128 "ترجمة معاوية" ما نصـّه :
(وَخَلَفَ معاوية خلقٌ كثير يحبونه ويتغالونَ فيه ويفضلونه ، إمَّا قد ملكهم بالكرم والحلم والعطاء ، وإما قد وُلدوا في الشام على حُبِّهِ!! ، وتربَّى أولادهم على ذلك !!. وفيهم جماعة يسيرة من الصحابة!! وعدد كثير من التابعين والفضلاء !! ، وحاربوا معه أهل العراق ، ونشؤوا على النصب !! نعوذ بالله من الهوى .
كما قد نشأ جيش علي - رضي الله عنه - ورعيته - إلا الخوارج منهم - على حُبِّهِ والقيام معه ، وَبُغض من بغى عليه والتبري منهم !.
وغلا خلق منهم في التشيع!! .
فبالله كيف يكون حال من نشأ في إقليم ، لا يكاد يشاهد فيه إلاَّ غالياً في الحب ، مُفْرِطاً في البغض ؟!.
ومن أين يقع له الإنصاف والاعتدال ؟!!.

فنحمد الله على العافية الذي أوجدنا في زمانٍ قد انمحص فيه الحق ، واتضح من الطرفين ، وعرفنا مآخذ كل واحد من الطائفتين ، وتبصرنا ، فَعَذرْنا ، واستغفرنا ، وأحببنا باقتصاد ، وترحَّمْنا على البغاة بتأويل سائغ في الجملة !! أو بخطأ إن شاء الله مغفور!!.
وقلنا كما علمنا الله ( ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ، ولا تجعل في قلوبنا غلاًّ للذين آمنوا ) [الحشر : 10] .
وترضَّينا أيضا عمن اعتزل الفريقين ، كسعد بن أبي وقاص ، وابن عمر ، ومحمد بن مسلمة ، وسعيد بن زيد ، وخلق .
وتبرأنا من الخوارج المارقين ، الذين حاربوا عليا ، وكَفَّروا الفريقين .
فالخوارج كلاب النار ، قد مرقوا من الدين ، ومع هذا فلا نقطع لهم بخلود النار ، كما نقطع به لعبدة الأصنام والصلبان.انتهى من الذهبي.

أقول : مع إنه تحدث بكلام جميل عن بيئة الشــام وكيف انها كانت الموطن الرئيسي لتفريخ النصـب ، إلا ان النصب الذي نشــأ عليه الذهبي نفسه ، وتربى بين أحضانه أوقعه فيما أراد الفــرار منه - هذا إن أراد الفرار منه كما زعم - !!

ستقول لي .. كيف ؟!

أقول :
لاحظ أن الذهبي حينما تحدث عن البيئة الشامية ، وكيف أن النصب قد باض بها وفرَّخ ، بسبب معــاوية ، وهذا ما لا يستطيع إنكــاره منكر ....
لــذا لابــد للذهبي - حين يضطــر لقول هذه الحقيقة المــرة - أن يُظهر نصبه ، ويتكلم عن حب شيعة أمير المؤمنين صلوات الله عليه له ، ليجعله في مقابل حب النواصب لمعاوية ، حتى لا تلومه نفسه الأمــارة بالنّصب ... كيف تذكر معاوبة بهذا وتترك عليــــــاً ؟!!!!!!!

لــذا لابــــد من اللجــوء للطــرق الانبطـــاحية هـكــذا:
((الكفة الأولى))
وَخَلَفَ معاوية خلق كثير يحبونه ويتغالونَ فيه ويفضلونه ، إما قد ملكهم بالكرم والحلم والعطاء ، وإما قد وُلدوا في الشام على حُبِّهِ!! ، وتربَّى أولادهم على ذلك !!. .....إلخ

((الكفة الثانية))
كما قد نشأ جيش علي رضي الله عنه ورعيته إلا الخوارج منهم على حبه والقيام معه وبغض من بغى عليه والتبري منهم وغلا خلق منهم في التشيع....إلخ


لابــد أن يضع الأمــر في مورد مقــارنة ....

لمــاذا ...؟!!

الجواب : حتى لا يتوجّه الطعـــن لمعــــاوية وأنصاره (اي لا يريد أن يجعل ذهن القارئ متوجّه نحو معاوية وشيعة معاوية من هذه الحيثية "النصب" ، فلا بد من إقحام المقارنة!!)

ليكون من جاءت الآيات والأحاديث بوجوب حبه في طرف ....
ومن جاءت نفس الآيات والأحاديث بلعنه في طرف ....
هكذا يريد ( الذهـبي)

فيصبح عنده قول النبي الأعظم صلى الله عليه وآله الآتي هبــــاءاً منثـــوراً - كل هذا من أجل عيني ابن آكــلة الأكبـــــاد - !!:

مجمع الزوائد للهيثمي ج5/186 :
قال : (وعن أبي سعيد الخدري قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : "إن منكم من يقاتل على تأويل القرآن كما قاتلت على تنزيله .
فقال أبو بكر : أنا هو يا رسول الله .!
قال :لا!.
قال عمر : انا هو يا رسول الله .
قال : لا !.
ولكنه خاصف النعل ، وكان أعطى عليا نعله يخصفها".
رواه أبو يعلى ورجاله رجال الصحيح.)انتهى من الهيثمي .

ومعــلوم أن هــذا يتنــاول جميع من حــاربهم أمير المؤمنين صلوات الله عليه...

أليس كذلك ؟!!

ثم يأتينا الذهبي بكل غبـــاء ليقول : ....فنحمد الله على العافية الذي أوجدنا في زمان قد انمحص فيه الحق واتضح من الطرفين وعرفنا مآخذ كل واحد من الطائفتين وتبصرنا فعذرنا واستغفرنا وأحببنا باقتصاد وترحمنا على البغاة بتأويل سائغ في الجملة أو بخطأ إن شاء الله مغفور ....!!


ونعم التبصـــرة!!


قال تعــالى :
(قُلْ أَفَاتَّخَذْتُمْ مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ لا يَمْلِكُونَ لِأَنْفُسِهِمْ نَفْعاً وَلا ضَرّاً قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ) (الرعد:16)


مــرآة التــواريــخ


آخر تعديل مرآة التواريخ يوم 10-17-2004 في 12:40 AM.

رد مع اقتباس
 
قديم 10-30-2004, 04:15 AM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

مرآة التواريخ
عضو فعال جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

مرآة التواريخ غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وآل محمد


يرفع


رد مع اقتباس
 
قديم 09-14-2005, 06:16 AM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

الفاطمي
(مجلس الإدارة)
 
الصورة الرمزية الفاطمي
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

الفاطمي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

للرفع

بنتظار السلفي بركات هنا

تحياتي ..


التوقيع

ربــــــــــــــــي
كــفــاني عــــــــزا أن تكون لي ربــا
وكــفــاني فخرا أن أكون لك عـــــبدا
أنت لي كما أحب فوفقني إلى ما تحـب

رد مع اقتباس
 
قديم 09-14-2005, 09:37 PM   رقم المشاركة : 9

معلومات العضو

صبر الفؤاد
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية صبر الفؤاد
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

صبر الفؤاد غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

[url=http://www.6abib.com/up][/url
]



صبر الفؤاد


رد مع اقتباس
 
قديم 09-19-2005, 04:20 AM   رقم المشاركة : 10

معلومات العضو

رياض
عضو متميز جدا

إحصائيات العضو








 

الحالة

رياض غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
الإخوه الكرام
متباركين بمولد الإمام صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
وكل عام وانتم بخير

بالطبع اخي الكريم مرآة التواريخ على مر العصور والدهور نجد هؤلاء النواصب يحاولون ان يمحو ذكر الإمام عليه السلام ولكن هيهات
اجرك الله واثابك


التوقيع

ياأسد الله الغالب ياعلي

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فدك في التاريخ وادي السلام الـحــوار الإســـــلامي 0 05-19-2008 03:11 PM


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 03:54 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol